نايا للنشر الالكترونى
اهلاً اهلاً نورتونا يا رب تكونوا فى أتم الصحة والعافية
انضموا لأحلى صحبة معانا
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

عروس  الجزء  بكاء  القلب  الحلقه_السادسه  

المواضيع الأخيرة
» الكلب المختنق
مر العمر shimoo Icon_minitime1الأربعاء أغسطس 10, 2016 10:44 pm من طرف widad

»  بحث أدخل كلمة البحث ... التخسيس السريع رجيم كيميائي سريع لإنقاص الوزن
مر العمر shimoo Icon_minitime1الأربعاء أغسطس 10, 2016 10:40 pm من طرف widad

» أكلات الرجيم الـ17 الأكثر قدرة علي التخسيس
مر العمر shimoo Icon_minitime1الأربعاء أغسطس 10, 2016 10:37 pm من طرف widad

»  الكروسون
مر العمر shimoo Icon_minitime1الأربعاء أغسطس 10, 2016 4:50 am من طرف حكاوى الكتب

» برجر دجاج
مر العمر shimoo Icon_minitime1الأربعاء أغسطس 10, 2016 4:40 am من طرف حكاوى الكتب

» كيكة القهوة بالكراميل والقرفة
مر العمر shimoo Icon_minitime1الأربعاء أغسطس 10, 2016 12:31 am من طرف nimo nany

» ازياء محجبات2
مر العمر shimoo Icon_minitime1الأربعاء أغسطس 10, 2016 12:05 am من طرف nimo nany

» خادمتي زوجتي
مر العمر shimoo Icon_minitime1الثلاثاء أغسطس 09, 2016 10:37 pm من طرف widad

» طالب ثانوى غلبان
مر العمر shimoo Icon_minitime1الثلاثاء أغسطس 09, 2016 7:50 pm من طرف سارة عمر

نوفمبر 2019
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

اليومية اليومية


مر العمر shimoo

صفحة 1 من اصل 3 1, 2, 3  الصفحة التالية

اذهب الى الأسفل

مر العمر shimoo Empty مر العمر shimoo

مُساهمة من طرف widad في الأربعاء أغسطس 03, 2016 6:38 pm

مر العمر shimoo 13906845_1069076609865947_6740129206850726208_n


لحلقه الاولي
اغلق شنطة السفر واستعد للعوده الي ارض الوطن بعد غياب

سنين طويله تحديدا خمس سنوات غياب.
اتجه الي المطار وانتهي من جميع الاجراءات واخيرا استقر في

طائرته المتجهه الي القاهره ....اغمض عينيه فهاجمته الذكريات

كالعاده ..ذكريات تمني ان يهرب منها ولو لمره واحده ..ذكريات

تمني ان ينسي ولو جزء منها ..ذكريات اليمه..ذكريات جميله ..

ذكريات جعلته يحن الي لحظات تمني ان تدوم ويكره لحظات تمني

لو يمحيها من حياته ....يعيش مع تلك الذكريات ويفيق علي واقعه

المرير ..انه وحيد ..هي ليست معه ..ليست هنا...هي بعيده كل

البعد عنه ..هي استمرت في حياتها وتخطته ولكنه لم يستطع ابدا

نسيانها او معرفة سواها ..لم يدق قلبه ابدا لسواها ..لم يستطع ابدا

ان يمحي ذكري واحده من ذكرياتها .لو يمحي صورتها المرسومه

دائما امام عينيه .انه يراها في كل شيء ينظر اليه ..يراها في كل

امراءه ولهذا ابتعد عن اي امراءه ..لم تستطع اي امراءه مهما بلغ

جمالها او رقتها او كمالها ان تخترق ذلك الجدار الذي شيده حول

قلبه ..لم تستطع اي واحده ان تقترب ولو قليلا..علي الرغم انه

حاول كثيرا ان يقترب ولو حتي اقتراب جسدي من اي امراءه

ولكن فشل فشلا ذريعا ..لقد جرب جميع الطرق ..جرب ان يشرب

الي ان يغيب عقله ويقترب من اي امراءه ولكن بمجرد ان يلمسها

يجد امامه وجهه حبيبته فيبتعد ..ابتعد عن النساء واتجه الي عمله

اغرق روحه فيه .....
عاد بذكرياته الي سنوات مضت ..بالتحديد الي عشر سنوات

مضت....
__________
منذ عشر سنوات
__________
كاب ايضا يرتب امتعته ويستعد للسفر ودخلت عليه والدته وفاء
وفاء: ايه يا حبيبي خلاص جهزت حاجتك ؟؟
ادهم: ايوه خلاص .عايزه اي حاجه مني يا فوفا؟؟
وفاء: ياواد قلتلك بلاش فوفا دي ..المهم عايزاك تبطل تبعد عني

بقي وتستقر جنبي شويه
ادهم: انا ببعد عنك؟؟؟ انا علي طول جنبك
وفاء: يا سلام ده انت طول كليتك وانت بعيد واديك اتخرجت اهوه

وهتسيبني وتسافر تاني
ادهم: في الكليه نظام كليه الشرطه كده ما ينفعش الظباط يفضلو

في حضن امهاتهم ولا ايه؟؟
وفاء: انا برضه مش فاهمه انت هتسافر ليه دلوقتي؟؟
ادهم: عندي تدريبات خاصه يا امي
وفاء: تدريبات ايه؟؟؟
ادهم: هو انا مش فهمتك .؟؟ علي العموم بصي يا امي انا مش

عايز ابقي مجرد ظابط عادي انا عايز ادخل عالم المخابرات

وامن البلد الخارجي مش الداخلي وده بيتطلب تدريبات خاصه

علشان نكون ظباط مخابرات ناجحين
وفاء: يعني زي شغل جيمس بوند كده وميشن ايمبوسبل بتاع توم

كروز ده
ادهم بضحك: يخربيت افلام الاكشن اللي مبوظه دماغك دي ..بس

ايوه ده المجال اللي عايز اشتغل فيه
وفاء: نظام الجاسوسيه وتفضل عمرك كله تسافر من البلد دي لدي

وما يكونش عندك حياه نهائي وتهرب كل شويه من مكان لمكان
ادهم: مش بقولك الافلام بوظت دماغك خالص ...شوفي يا ست

الكل عالم السينما مختلف عن عالم الواقع
وفاء: يعني مش هتسافر في شغلك ؟؟
ادهم: لا طبعا هسافر بس مش بالشكل اللي انتي متخيلاه وبعدين

انتي ناسيه ان شله المجانين بتاعتي معايا..
وفاء: ماهو ده اللي مخوفني ان شله المجانين معاك لانكم لما

بتتلموا علي بعض بتجننوا اكتر واكتر....المهم هو مفيش يا ادهم

كده اي واحده هتوحشك لما تسافر؟؟
ادهم: انت طبعا يا جميل
وفاء: انت فاهم قصدي ايه فمتستعبطش
ادهم: وانتي عارفه انه مفيش
وفاء: وامتي هيكون في؟؟
ادهم: الله اعلم بس اكيد مش دلوقتي خالص شغلي حاليا اهم من

اي حاجه وبعدين نشوف الموضوع ده..المهم دعوه حلوه كده علي

الماشي يالا
وفاء: الهي يا ادهم يا ابن وفاء تتخبط في واحده تحرق قلبك كده

وتجننك وتتطير النوم من عينك
ادهم: حرام عليكي ايه الدعوه دي ..تحرق قلبي ؟؟ليه كده؟ ده انا

ابنك علي فكره
ضحكوا هما الاثنين
وفاء: اعملك ايه ما انت مش عايز تحب بالذوق يبقي تحب بالعافيه
ادهم: المهم انا كده هتأخر يالا سلام بقي
وفاء: طيب هترجع امتي؟؟
ادهم: امتي دي بقي ما اعرفهاش بس هفضل علي اتصال بيكي ما

تقلقيش
ضم والدته وودعها مسافرا وعندما نزل لاسفل وجد والده عبد

العزيز في انتظاره
عبد العزيز: خلاص هتسافر؟؟
ادهم: ايوه خلاص عايز اي حاجه مني؟؟
عبد العزيز: وانا يعني لو عايز هتعملي اللي عايزه؟؟
ادهم: طبعا انا عمري ما اتأخر ابدا طول ما بايدي
عبدالعزيز: لا بتقدر وبتتأخر
ادهم: بتأخر في ايه؟؟؟؟ انا سبق وقلت لحضرتك انا ما انفعش

رجل اعمال واقعد علي مكتب انا اموت لو قعدت علي مكتب ده

مش مجالي نهائي انا غير حضرتك وبعدين عندك امجد اخويا هو

في اداره اعمال وبيحب الجو ده بكره يتخرج ويمسك الشغل معاك
عبد العزيز: امجد غيرك... انت البكري والكبير انت المفروض

تكون سندي في الدنيا دي
ادهم: وانا فعلا سندك بش مش شرط اكون كده باني اشتغل معاك

...المهم اشوف وشك بخير
عبد العزيز: ربنا يوفقك تروح وترجع بالسلامه
ادهم قبل يد ابيه فابتسم له ابيه
ادهم: انا مش عايزك تزعل مني بس فعلا انا بحب شغلي ده

والمجال ده
عبد العزيز: عارف يالا ربنا يوفقك في اختيارك وتوصل للي انته

عايزه وتكون اعظم ظابط مخابرات في الدنيا
ادهم: ربنا يخليك ليا(نظر لوالدته) شايفه الدعوات مش انتي
وفاء: كل واحد بيدعي بالي في قلبه بقي
ادهم: ماشي ماشي المهم ابقي سلميلي علي امجد وايه لما يرجعوا

بقي من جامعاتهم سلام
انطلق ادهم في طريقه ليقابل اصحابه ويتوجهوا الي مكان تدريبهم

الذي يبعد عن القاهره حوالي 12 ساعه كان مكان بعيد عن اغلب

مظاهر المدنيه
تعالو نتعرف علي ادهم قليلا... ادهم تخرج من كليه الشرطه

وعمره تقريبا 23 سنه له اخويين امجد في كليه اداره اعمال في

السنه الثانيه وايه كانت في الثانويه العامه كانت اخر العنقود

محبوبه جدا من اخويها ..
ادهم له اربع اصدقاء (احمد حمدي محمود علي) كانوا رفقاء

دائما من بدايه حياتهم الي اليوم وتجمعهم صداقه متينه دخلو كليه

واحده واتخصصوا بنفس المجال ..كل واحد يحب الاخر اكثر من

نفسه
وصلوا اخيرا لمعسكر التدريب وبحثوا عن القائد المسؤل عنهم ولم

يجدوه ..كان قائدهم ترك لهم رساله ان يتوجهوا لنادي البلده

ليتعرف عليهم وفعلا توجهوا الي هناك وتقابلوا مع المدرب رأفت

الذي يلقب بالسفاح (كان مدربهم ظابط مخابرات في يوم من الايام

ولكن احالوه لتقاعد مبكر وتدريب الخريجيين لانه كان معروف

بوحشيته كان مبدأه اقتل اولا واسأل ثانيا)

المدرب رأفت: اهلا اهلا بالخريجين الجداد ..اتمني انكم تكونوا

ودعتوا حياتكم في مصر لان هنا هتكونوا تقريبا مفصولين عن

العالم الخارجي ..تدريبكم هيبدأ الساعه 6 صباحا وهينتهي 6

مساءا بدون اي استراحات او اي اعذار وباقي اليوم النهارده

استمتعوا بيه لانه يعتبر اخر يوم راحه ليكم ..ده نادي البلد طبعا

مش بمستوي اصغر نادي في القاهره بس ده اللي موجود هو

اقرب للمركز الرياضي عن انه نادي ودلوقتي عرفوني بنفسكم

تعرفوا جميها علي بعضهم وفهم رأفت ان ادهم يعتبر القائد

الروحي لاصدقائه وانهم يطيعوه في كل كلامه واحس انه شاب

يعتمد عليه ...انتهت المقابله وانصرفوا يستمتعوا باخر راحه لهم
حاول ادهم ان يتصل بوالدته كي يطمئنها عليه ولكنه فوجئ بعدم

وجود تغطيه للموبيل وحاول مرارا ومرارا بدون فائده الي ان راه

رأفت
رأفت: مفيش شبكه هنا اطلع سطح النادي ممكن تلقط شبكه بس

بتقطع علي طول فقول المهم بسرعه
ادهم: انا متشكر جدا لحضرتك بعد اذنك
فعلا توجه ادهم كي يصعد الي سطح النادي وهو يمسك موبيله

وينظر اليه وفجأه صرخ باعلي صوته لدرجه ان اصدقائه سمعوا

صوته واتجهوا اليه

ادهم كان متجهه الي السطح عندما اصطدم بواحده كانت تحمل

كوب نسكافيه ساخن جدا فوقع علي صدره الكوب بما فيه وحرق

له صدره وهذا جعله يصرخ من الالم ..اخذ ادهم وضع الركوع

كي يقلل من لمس القميص الساخن لصدره .كان غير قادر علي

الكلام نهائيا ولكنه سمع صوتها تتاسف له
البنت: انا اسفه اسفه اسفه جدا انت كويس؟؟
استعد ادهم كي يرد عليها ويشتمها لتصرفها الاحمق وعندما رفع

راسه لينظر اليها تفاجئ بعينين مليئتين بالدموع التي تهدد بالنزول
عينين اجمل ما يكون ..لم يري مثلهم من قبل ..عينين لم يحدد لونهم

هل هو اخضر؟ او رمادي ؟تقريبا كان اخضر فاتح ..غرق في

لون عينيها لدرجه انسته الالم الذي يحس به
البنت: ارجوك رد عليا انت كويس؟؟
اعاده صوت البنت الي الواقع
البنت: انت كويس ولا ايه ؟ طيب اعملك حاجه
ادهم: لا مش كويس نهائي ومفيش حاجه تقدري تعمليها
البنت: طيب حاول تقلع القميص علشان صدرك
هنا وصل اصدقاؤه اليه
احمد: في ايه اللي حصل؟؟ مالك يا ادهم؟
البنت: انا اسفه انا اتخبطت فيه والكوبايه كانت سخنه فوقعت عليه
نظر احمد للفتاه واستعد كي يرفع صوته عليها ولكن تاه في جمال

عينيها فصمت...
حمدي: خلاص حصل خير اتفضلي حضرتك احنا هنتصرف معاه
البنت: انا اسفه كمان مره ارجوك سامحني بجد مش قصدي
ادهم:زي ما قالك حصل خير اتفضلي حضرتك
ساعد احمد صاحبه المصاب كي يتخلص من قميصه وذهب حمدي

كي يسأل رأفت عن اقرب مستشفي فذهب معه كي يري ادهم

وتوجهوا لاقرب مستشفي وعالجوه كان حرق من الدرجه الثانيه

غير خطير جدا ..اعطوه كثير من المسكنات للالم وتوجهوا الي

السكن المعد لهم
عندما حاول ادهم ان يأخذ من المسكنات هنا تدخل رأفت
رأفت: المسكنات للضعفاء وانت هتكون ظابط مخابرات ولو

اتصبت في مهمه مش هتلاقي مسكنات او دكاتره
نظر للجميع ووجه كلامه اليهم جميعا
رأفت: الدرس الاول...الالم صديقك الصدوق لازم تصاحبه ولازم

تعود عقلك ازاي تتعامل مع الالم وازاي تفصل عقلك عن

الاحساس بالالم ..هاه يا سياده الملازم ادهم لسه عايز تاخد

مسكنات؟؟؟
ادهم كان يحب التحدي جدا وكان يحب ان يتقن اي شيئ يقوم بيه

وان كان مطلوب له ان يصاحب الالم فهذا ما سيفعله
اعطي المسكنات لرأفت
ادهم: لا مش هحتاج لمسكن
رأفت: كويس ودلوقتي ارتاحوا كلكم والساعه 6 تكونوا في الساحه

بره وحضرتك ملازم ادهم عندك يومين بس راحه اعتقد كفايه؟؟
ادهم: كفايه جدا متشكر يا افندم
بعد ما خرج رأفت وتركهم
احمد: انت اتجننت ؟؟انت ازاي تديله المسكن؟
ادهم: الالم صاحبنا السادس لازم نتصاحب عليه
حمدي: والله انت مجنون يا ادهم المهم الف سلامه عليك
علي: بس البت كانت ايه مزه مزه يعني
ادهم: هو ده اللي همك البنت صح ؟ المهم ما تنساش احنا هنا

علشان حاجه معينه فركز علي المهم ودلوقتي كل واحد يروح ينام

علشان الصبح اعتقد ان يومكم هيكون طويل ومش سهل
توجه كل واحد منهم لمكان نومه وتركوا ادهم مع افكاره التي

اعادت له صوره اجمل عينين
ما اجمل تلك العينين التي تاه في جمالها ...لابد ان يراها مره

اخري كي يتأكد فقط من لون عينيها لابد ان يتأكد
ابتسم عندما تذكر والدته ودعوتها
ادهم لنفسه: كان لازم تدعي انها تحرق قلبي اهي حرقته

بجد؟؟يارب بقي باقي الدعوه ما يستجبش انا مش ناقص طيران

النوم انا محتاج النوم ضروري
ولكن هيهات ان يأتي النوم فطوال الليل تطارده عينان وتسرق

widad
مديرة الموقع

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مر العمر shimoo Empty رد: مر العمر shimoo

مُساهمة من طرف widad في الأربعاء أغسطس 03, 2016 6:40 pm

الحلقه الثانيه
ادهم اقنع نفسه انه مش قادر ينام من الالم وان عنين البنت مالهاش

علاقه نهائي .عدي اول يوم بالعافيه وتاني يوم قضي اليوم كله في

السرير واخيرا وفي وقت الظهر حاول ينام شويه وهو بيحاول

يشيل صوره البنت من دماغه وقرر انه لازم اول ما يصحي يروح

لها ويتكلم معاها
راح النادي وفضل يدور عليها لحد ما شافها بفستان ابيض زي

الملاك وحطه فيونكه علي شعرها بيضه وكلها اجمل من انها تكون

حقيقه قرب عليها وهيا ابتسمت اول ما شافته
ادهم: ازيك عامله ايه؟
البنت: المفروض انا اللي اسالك عامل ايه؟
ادهم: انا كويس ...ما تخافيش عليا
البنت: الجرح احسن دلوقتي ؟
ادهم: اه احسن كتير ..تسمحيلي اقولك حاجه؟
البنت: قول...
ادهم: انتي اجمل من اي حاجه شوفتها قبل كده ودي اول مره قلبي

يدق بالطريقه دي
البنت: قلبك دق؟؟؟
مسك ايدها وحطها علي قلبه
ادهم: حسي بنفسك
ابتسمت البنت ومسكت ايده وحطتها علي قلبها
البنت: بيدق بالطريقه دي؟؟
ادهم: تصدقيني لو قلتلك ان انت اول حد قلبي يدقله؟
البنت: اصدق لانك انت اول حد قلبي انا كمان يدقله
قرب منها ومسك وشها بايده وقرب شفايفه من شفايفها ولسه

هيلمسها

احمد: ادهم ادهم اصحي يا عم انت نايم واحنا مطحونين بره
ادهم فتح عنيه مخضوض
ادهم: هيا فين؟
احمد: هيا مين؟ انت كنت بتحلم بايه بالظبط؟
ادهم: بحلم؟؟؟؟انت بتصحيني ليه؟ انا اصلا طول الليل ما نمتش
احمد: بس مريح وده كفايه .يا بختك انا بحقد عليك
علي:مش انت لوحدك
محمود: بطلوا بقي حقد ..ادهم اخبارك ايه؟
ادهم: انا الحمد لله كويس بس انتو اللي شكلكم مش كويس
محمود: احنا خلاص متنا ..انا غلطان اني سمعت كلامك..انا عايز

اتخصص في البرمجه والكمبيوتر مالي ومال التدريبات العنيفه كده

انا هنسحب
ادهم: محدش هينسحب وكلها كام يوم وتتعود وانا هساعدك.وبعدين

لازم تتدرب طالما هتكون ظابط مخابرات
محمود: بس انا هختص في الكمبيوتر هساعدكم في المجال ده

ماليش دعوه بالضرب والقتل
ادهم: ماهو علشان توصل للي انت عايزه لازم تعدي الاول

المرحله دي
محمود: لامش هقدر وبعدين مفيش اكل هنا انا كده هموت
احمد: قول بقي ده اللي مضايقك قله الاكل مش التدريب ..اعتبرها

رجيم علشان تخس شويه..عمرك شوفت ظابط مكلبظ كده؟؟
محمود: وانت مالك اخس ولا ؟؟حد قالك عايز اخس؟
ادهم: احنا بنخلص تدريب الساعه 6 بعدها كل زي ما انت عايز

بس المهم لازم تكمل
محمود: هحاول علشان خاطرك انت بس
ادهم: ماشي المهم انا هخرج اتمشي شويه
احمد: استني اغير هدومي واجي معاك
ادهم: ما تريح انت انا هتمشي ساعه كده وارجع
احمد: لا مش هقدر لازم اغير جو والا هتخنق .خمس دقايق وابقي

جاهز استني اوك
ادهم: اوك
راح احمد يجهز وهو بيفكر انه لازم يشوف البنت تاني ويتكلم

معاها..وادهم بيفكر في الحلم الغريب اللي حلم بيه ..عمره قبل كده

ما حلم بواحده
وصلوا النادي وقعدوا شويه واحمد عينيه بتدور علي البنت
ادهم: انت بتدور علي حد؟؟
احمد: لا ابدا بتفرج بس علي المكان
ادهم: اه...انا هطلع اكلم فوفا زمنها اتجننت لاني مكلمتهاش امبارح
احمد: خد راحتك
طلع ادهم وفي ايده الموبيل وفجأه شافها جايه من بعيد واستغرب

جدا لانها كانت لابسه فستان ابيض وحاطه فيونكه بيضه في

شعرها وماسكه كوبايه بيطلع منها بخار كتير
وقف ادهم جنب الحيطه وهيا لما شافته ابتسمت
ادهم: اتفضلي عدي انا بعيد تماما
البنت: هههههه انا اسفه مره تانيه
البنت حطت الكوبايه علي الارض
البنت: اهي الكوبايه بعيد ممكن اقرب بقي؟
ادهم: اه كده ممكن
البنت: ازيك اخبارك ايه؟؟وصدرك اخباره ايه؟
ادهم: كويس ما تقلقيش ..ايه ده؟
البنت: ايه ايه؟؟
ادهم: لا ما تاخديش في بالك
ادهم لاحظ ان عنيها مش اخضر فاتح عنيها كانت رمادي غامق
البنت: صدرك بيوجعك؟
ادهم: اكدب عليك لو قلت لأ
البنت: طيب تسمحلي؟
ادهم: اسمحلك بس بايه؟
البنت: افتح قميصك كده
ادهم استغرب بس فتح قميصه وهيا قربت منه وحطت ايديها

الاتنين علي صدره وغمضت عنيها وفضلت تقول كلام كتير في

سرها وهو مستغرب من تصرفها لحد ما خلصت
ادهم: ممكن اسأل ايه ده؟تعويذه مثلا؟
البنت ضحكت: لا مش تعويذه ده دعاء جدي حفظهولي بيخفف

الالم كتير وعن تجربه
ادهم: دعاء ؟؟وانا اللي فهمتك غلط
ضحكوا الاتنين
ادهم: علي فكره انا اسمي ادهم
البنت: وانا ليلي.
ادهم: اهلا بيكي ..بما اننا اتعرفنا متعرفيش مكان ممكن اتكلم فيه

في الموبيل يكون فيه شبكه
ليلي: شبكه؟؟تعال هقولك علي مكاني السري
ادهم: هاتي معاكي النسكافيه بتاعك انا ما يخلصنيش تسيبيه
اخدته ورحوا في حته بعيده شويه وطلعوا سلم جانبي وراحوا

لسطح النادي بس من وري
ادهم: في شبكه ؟؟معقول؟
ليلي: اي خدمه..اسيبك بقي
ادهم: لا استني انا هعمل مكالمه سريعه
ليلي: علشان بس تاخد راحتك وانت بتكلم الجيرل فرند بتاعتك
ادهم: انا مش هكلم الجيرل فرند بتاعتي لاني معنديش واحده
لحظه استني
ليلي: اوك هشرب النسكافيه لحد ما تخلص
ادهم: اوك
اتصل ادهم بامه
ادهم: فوفا روحي ازيك؟
وفاء: لا انا زعلانه ولسه فاكر اصلا ان ليك ام؟
ادهم: روح قلبي انتي. بس اعمل ايه دعوتك هيا اللي اخرتني
وفاء: دعوه ايه؟
ادهم: مش دعيتي عليا اتخبط في واحده تحرق قلبي اديني اتخبطت

واتحرقت كمان وما نمتش خالص امبارح مبسوطه؟
وفاء: بجد يا ادهم حبيت؟
ادهم: حبيت ايه؟بقولك اتحرقت تقولي حبيت
وفاء: مش فاهمه
ادهم: يعني خبطت في واحده ماسكه كوبايه سخنه واتدلقت عليا

وحرقتني في صدري شوفتي بقي ربنا استجاب ليكي ازاي؟
وفاء: اتحرقت اتحرقت بجد يعني؟
ادهم: ايوه اتحرقت بجد
وفاء: انا اسفه يا حبيبي بس انا مكنش قصدي المهم انت كويس
ادهم: اه كويس وانتي
وفاء: سيبك مني المهم قولي حلوه؟
ادهم: هيا ايه؟
وفاء: البنت ؟
ادهم: شوف اقولها ايه تقولي ايه ؟
وفاء: رد عليا حلوه؟
ادهم: لا مش حلوه ..قمر ممكن.. ملاك كده مش عارف بالظبط
وفاء: هيا السناره غمزت ولا ايه؟
ادهم: بقولك ايه هكلمك بعدين لان الشبكه ضعيفه وبتقطع
وفاء: ماشي بس عايزه اعرف كل حاجه بالتفصيل
ادهم: لما يبقي في حاجه هبقي اعرفك سلام
خلص المكالمه وراح لليلي واول ما شافته ابتسمت الابتسامه اللي

بتطير عقله
ليلي: خلاص اتكلمت
ادهم: ايوه
ليلي: تشرب نسكافيه؟
مدت كوبايتها ليه وهو مش بيحب ابدا يشرب مع حد او يشارك حد

في حاجته الخاصه بس اتفاجئ من نفسه لما اخد من ايدها الكوبايه

وشرب وراها
ادهم: ما قولتليش انتي هنا ليه؟
ليلي: هنا فين ؟انا هنا في بلدي لكن انت اللي هنا ليه؟
ادهم: انا هنا في شغل بس انا قصدي في النادي مش البلد عموما
ليلي: اه انا هنا يا سيدي لاني في فريق الغنا والتمثيل في النادي

وبنيجي كل يوم في المعاد ده بندرب وبمشي علي العشا كده وانت

جاي بلدنا ليه؟
ادهم: انا هنا علشان عندي تدريب تبع الجيش
ليلي: انت ظابط يعني؟رتبتك ايه؟
ادهم: انا لسه متخرج يعني ملازم اول
ليلي: اممم.. وهتيجي النادي هنا كل يوم ولا؟
ادهم: هاجي كل ما اقدر بس هشوفك لما اجي ؟
ابتسمت ليلي وبصت للارض
ليلي: انت عايز تشوفني؟
ادهم: عايز اتعرف عليكي اكتر ده لو مش يضايقك؟
ليلي: ربنا يسهل المهم انا لازم امشي علشان اكيد بيدوروا عليا

سلام
ادهم: هشوفك بكره ؟
ليلي: مش عارفه يمكن ويمكن سلام
مشيت وسابته متلخبط وفرحان ومش عارف هو حاسسس بايه
نزل وراح لصاحبه وقابله بره النادي
احمد: انت فين كل ده؟انا بدور عليك
ادهم: ابدا اتكلمت علي السطح وجيت
احمد: طيب تعال ندخل
وهما داخلين
احمد: ايه ده ؟بص يا ادهم البنت اللي خبطتك امبارح اهيه
ادهم: اه هيا..يالا ندخل
احمد: مش هنكلمها؟
ادهم: ونكلمها ليه؟؟يالا
احمد: لا انا هكلمها
ليلي كانت ماشيه مع صحباتها
احمد: انسه يا انسه
ليلي: افندم في حاجه؟
احمد: انتي مش فاكراني؟
ليلي: انا اسفه المفروض اني اعرفك؟
احمد: انا كنت مع اللي انت حرقتيه امبارح
ليلي: اه اسفه وهو اخباره ايه دلوقتي؟
احمد: الحمد لله كويس
ليلي: الحمد لله .بعد اذنك
احمد: استني
ليلي: افندم في حاجه تانيه؟
احمد: ممكن تتفضلي تقعدي معانا نتعرف مثلا؟

يا تري ليلي هتتعرف ولا هتعمل ايه؟ وادهم هيتقبل صداقتها مع

صاحب عمره ولا هتكون في غيره؟
استنوني هتعرفوا

widad
مديرة الموقع

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مر العمر shimoo Empty رد: مر العمر shimoo

مُساهمة من طرف widad في الأربعاء أغسطس 03, 2016 6:40 pm

الحلقه الثالثه
وقفنا الحلقه اللي فاتت لما
احمد: ممكن تتفضلي تقعدي معانا نتعرف مثلا؟
ليلي: افندم نتعرف؟ بعد اذنك
سابته ليلي ومشيت بعد نظره حس انها ممكن تولع فيه ورجع لادهم

اللي كان بيراقب من بعيد وهو مبسوط جدا
فكر ادهم( يعني مش بتكلمي اي حد وخلاص وبعدين معاكي بقي)
دخلو النادي وطلبوا الجرسون واحمد هيولع
احمد: هيا فاكره نفسها مين يعني علشان حلوه حبتين؟مين دي

اصلا؟لتكون فاكره نفسه حلوه دي مفيهاش غير عنين
الجرسون:قصدك علي ليلي صح؟
احمد: معرفش اسمها ايه اصلا
الجرسون: مش البنت اللي خبطت في صاحبك ايوه هيا ليلي ..كبر

دماغك منها ..قبلك كتير حاولو وفشلو
ادهم باهتمام: وبعدين وبعد ما حاولوا؟؟
الجرسون: محدش قدر حتي يكلمها كلمه ..بتبص للناس من فوق او

مش الناس الشباب بس ..كتير حاولو يرتبطوا بيها بس هيا مالهاش

في القصه دي جد زياده عن اللزوم
احمد: دي خنقه مش جد
ادهم: كل ده علشان مرضيتش تكلمك كبر دماغك منها
ادهم فرح جدا ..ده معناه انها زيه.. مش اي حد بتكلمه ويمكن كمان

يكون قلبها دق زي قلبه( وبعدين معاكي بقي )
ادهم: المهم سيبك من البنت وقولي عملتو ايه في التدريب النهارده

وفيه كام فرقه منافسه
احمد: احنا خمس فرق كل فرقه خمس افراد والكل مستواهم عالي

يعني المنافسه هتكون صعبه
ادهم: طيب كويس لاني مبحبش افوز علي حد ضعيف
روحت ليلي علي بيتها وهيا فرحانه جدا وعماله تغني وراحت

لجدها واول ما شافته
ليلي:جدو حبيبي اخبارك ايه؟
جدو: انا الحمد لله بس شكل الاخبار عندك انتي احكيلي
ليلي: لا مفيش ..علي فكره انا شفت الولد اللي حرقته بالنسكافيه
جدو: وعامل ايه يا بنتي ؟طمنيني عليه
ليلي: الحمدلله كويس ..بقولك يا جدو انا حطيت ايدي علي مكان

الحرق وقلتله الدعاء اللي انت حفظتهولي فيها حاجه دي؟
جدو: انك تقوليله الدعاء مفيهاش حاجه لكن تحطي ايدك علي

صدره ..ممكن يفهمك غلط يا بنتي
ليلي: اهو اللي حصل بس هوه شكله حد محترم....قولي يا جدو
جدو: اقولك ايه يا قلب جدو؟
ليلي: هو يعني ايه حب؟؟؟
جدو: حب؟ ده الاول لازم يكون مع الشخص المناسب وفي الوقت

المناسب وبعدين ده مش وقته خالص انتي قدامك مستقبلك لسه

بتحدديه
ليلي: هو انا قلتلك اني هحب انا بس بسألك يعني ايه؟
جدو: يعني انك تسلمي قلبك وروحك لشخص يستاهلهم وهو يعرف

يحافظ عليهم كويس قوي ...ان الشخص ده ممكن تضحي باي

شيئ حتي لو بسعادتك انتي علشان خاطر مصلحته..انه يكون اهم

حاجه في حياتك..انك تكوني مسستعده تتخلي عن الكل وكفايه هو

في حياتك..ان يكون اقرب من اي حد واهم من اي حد واغلي من

اي حد ..هو ده الحب ..
ليلي: امال فين رعشه الايدين ودقات القلب والاحضان وكل الذي

منه ده
جدو: اهو اللي بتشوفيه في التلفزيون من احضان والذي منه ده

اسمه قله حياء مش حب عمر ما كان الحب بالكلام ده ابدا

والمفروض الحبيب يخاف علي حبيبته من كل الناس واولهم يحميها

من نفسه ..هو انتي قلبك دق؟وايديكي اترعشت لحد؟
ليلي: انا؟؟؟؟؟ابدا يا جدو انت عارفني..المهم يالا ورايا حاجات

كتير اعملها باي
ليلي مع نفسها(سوري يا جدو اول مره اكدب عليك بس مش هقدر

اقولك حاجه دلوقتي وبعدين لسه اصلا مفيش حاجه يمكن يكون

متهيألي لما يكون في حاجه هقولك يا جدو)
تاني يوم صحيوا وادهم كان اول يوم ليه في التدريب
المدرب: النهارده كلكم موجودين ..حمد لله علي السلامه ملازم

ادهم اتمني ان صحتك بقت افضل
ادهم: افضل يا فندم ومستعد
رأفت: كويس ...هتبدؤا بالتسخين هتجروا نقول كده حوالي خمسه

كيلو تفرفشوا وترجعوا وهنشوف مين اول فرقه هتوصل ..انتو

هتتحطوا في اختبارات طول الوقت وكل فرقه هتتقيم بناءا علي

ادائها وتكميلها للتمرين المطلوب وكل يوم هنصعب التمارين وطبعا

مش كلكم هتنجحوا..في هيستسلم..وفي هيفشل..وفي اللي هينجح

وده اللي يستاهل انه يكون ظابط مخابرات مستعدين
الكل: تمام يا فندم
رأفت: ابدؤا ..اه ..مش مهم مين اللي يوصل الاول المهم ان

الفريق كله يوصل مفهوم..اتفضلوا
طبعا الكل بدأ يجري ..فريق ادهم كانت لياقته عاليه بس كانت

مشكلتهم في محمود هو اللي ديما بيعطلهم ,,وطبعا تعب بسرعه

وقعد في الارض.. فجاله ادهم
ادهم: انت لازم تقوم وانت عارف كده كويس
محمود: انا قلتلك يا ادهم اني هكون عطله في فريقك وخلاص
ادهم: فريقنا كل واحد بيكمل التاني واحنا محتاجين مهاراتك يبقي

تقوم ..قوم فكر في اجمل اكله اكلتها وتخيل انها مستنياك اول ما

نوصل ..هاه
محمود: اكله محشي من ايدين امي
ادهم: لو خلصت التمرين ده هأكلك اكله متحلمش بيها ..ايه رأيك؟
محمود: وعد؟
ادهم: وعد
محمود: طيب ايدك شدني
وبدؤا يجروا تاني بس ادهم كان بيجري علي خطوه محمود

وبيشجعه كل شويه ..الكل وصل وكان اخر اتنين هما محمود

وادهم.. وصلوا متأخرين جدا ..بس المهم وصلوا
طبعا في كاميرات بتراقب كل حاجه بيعملوها وفي فريق من

ضمنهم رأفت بيقيموا الفرق وادائهم ..
رأفت: متأخر احسن من مفيش صح ولا ايه؟ هو الكل نايم في

الارض ليه من قال ان دي راحه ..انتباه للكل
الكل قام وقف وهما مش قادرين اصلا يتنفسوا
رأفت: شايفين الاسلاك الشائكه المحطوطه هناك دي اتفضلوا

عدوها وتوصلوا للناحيه التانيه هتلاقوا بركه هتعرفوا فيها ايه لما

توصلولها المهم البركه دي فيها شنط .كل شنطه عليها اسم

صاحبها ..كل واحد هيروح يجيب شنطته ويجي بسرعه...استنو

نسيت اقولك الاشواك دي هتعدوا من تحتها مش فوقها يعني هتعدوا

زحف علي بطنكم..عارف ان الرمله سخنه فاتحركوا بسرعه لانها

بتسخن كل شويه زياده ..اتحركوا
وفعلا الكل بدأ يتحرك تاني ويزحفوا علي بطنهم الرمله سخنه

تحتهم والاسلاك الشائكه فوقهم بتعورهم لو حاولوا يرفعوا جسمهم

عن الرمله ..يا اما تستحمل سخونه الارض يا اما تستحمل

الاشواك تعور ظهرلك والاختيارين اصعب من بعض واخيرا

وصلوا للبركه لقوها مليانه جثث حيوانات ميته ومنظرها وريحتها

خلي اغلبهم يرجع فازاي هينزلوا فيها ويجيبوا الشنط؟؟
محمود: لا انا مش ممكن انزل في دي لو هيطردوني
علي: ولا انا ده انا عمري ما هنضف تاني ابدا
احمد: هاه يا ادهم هنعمل ايه ؟؟؟حد عنده افكار
حمدي: واحد يتبرع ينزل ويجيب للباقين الشنط
علي: ومين بقي اللي هيتبرع؟
ادهم: استنوا مش شرط حد ينزل نهائي..ولو حد هينزل هنعمل

قرعه وكل واحد وحظه سيبوني بس لحظه افكر
بص ادهم حواليه .كان في فرق وصلت وفي ناس فعلا نزلو البركه

وهما بيرجعوا ..في فريق كان منافس جدا لفريق ادهم بقياده واحد

اسمه سيف كان بيغير من ادهم جدا من ايام الكليه وده كان اول

واحد ينزل البركه وجاب شنطته وطلع وبدأ رحله الرجوع وفريقه

حاولوا يعملوا زيه واللي نزل ومعرفش يطلع واللي وقع وكانت

الحال متلخبطه علي الاخر ..ادهم درس المكان كويس .كان في

نخله فوق البركه وفروعها نازلين شويه مقاربين للبركه ..ادهم

راح قطع جريدة نخله وشال كل اللي فيها وطلع النخله واتشعبط

في الجريد النازل وبالجريده اللي في ايده بدأ يطلع في الشنط..اي

شنطه كانت بتيجي في ايده سواء لفريقه او لأ كان بيرميها بره لحد

ما طلع كل الشنط بتاعتهم واصحابه شاوروله انه خلاص شنطهم

طلعت فقالهم يبدؤا يرجعوا ويسيبوه وهو كمل تطليع الشنط اللي

بيطولها للباقي لحد ما طلع كل اللي بيطوله من مكانه فكمل رحله

رجوعه وطبعا ده خلاه محبوب جدا من كل واحد طلعله شنطته.
رجع ادهم اخيرا ووصل للقائد اللي كان واقف بيراقب من بعيد
رأفت: مهمتك انك تطلع شنطتك بس ليه بتطلع باقي الشنط
ادهم: حضرتك محددتش اي طريقه لتطليع الشنط ولا قلت ان

محدش يساعد التاني ..واساس وظيفه اي ظابط انه يساعد

المحتاج ولا ايه؟
رأفت: تاني مره مالكيش دعوه غير بفريقك يا سياده الملازم

مفهوم؟
ادهم: مفهوم يا افندم
رأفت: ودلوقتي اتفضل سلم نفسك للفريق الطبي وشوف جرحك

انت يومك خلص النهارده
ادهم: بس انا كويس وعايز اكمل مع فريقي
رأفت: وانا بقول يومك خلص ..جرحك ممكن يتلوث وبدل ما تخف

في يومين تاخد شهر تعبان لو اتلوث اتفضل وما تستعجلش التقيل

لسه جاي
خلص اليوم وادهم راح فعلا للفريق الطبي غيروله علي جرحه

واخيرا جه اخر النهار وهيروح يقابلها بس المره دي معرفش

يخترع حجه لنفسه يقابلها بيها
راح هو واصحابه كلهم وهو استأذن منهم وانسحب بهدوء وراح

لمكانها السري بحجه انه هيتكلم في الموبيل ..مسك الموبيل في

ايديه وفضل يستناها
ليلي واقفه مع اصحابها وعقلها مشغول بادهم يا تري هيجي ولا لأ

طيب هيا هتتطلع تشوفه ولا تبعد زي ما جدها قالها مش وقته
مدرس الموسيقي: استراحه يا بنات عشر دقايق كده وهرجعلكم

محدش يتأخر
ليلي في نفسها( هروح اشوف بس في رسايل جتلي ولا لأ)
وراحت للسطح وقلبها بيدق قوي وهيا طالعه بس للاسف كان

السطح فاضي فحست بكابه وحزن مع انها كانت حاطه احتمال انه

ميجيش.بس لما ماجاش زعلت وفجأه صوت من وراها
ادهم: مستنيه حد؟؟
ليلي صرخت
ادهم: انا اسف اسف مكانش قصدي اخضك كده اسف
ليلي حاطه ايدها علي قلبها من كتر الخوف واخيرا بصتله
ليلي: انت كنت فين انا ما شفتكش والسطح كان فاضي
ادهم عمال يبصلها باستغراب
ادهم: انا كنت هناك كده ورا الحيطه دي كنت بتفرج علي المكان

حوالينا سوري
ليلي: انت بتبصلي كده ليه؟في حاجه غلط في شكلي؟لو في قول
ادهم: انا مش فاهم ؟
ليلي: مش فاهم ايه؟قولي وانا افهمك
ادهم: اول مره شوفتك كانت عنيكي لونها اخضر فاتح بس تاني

مره غلطت نفسي وقولت يمكن علشان الحرق ما ركزتش كويس

لان كان لونهم رمادي غامق دلوقتي عنيكي اخضر فاتح تاني
ليلي ضحكت وبصتله : وايه كمان؟
ادهم: ودلوقتي بقوا رمادي تاني .انت حد مصلتك عليا

تجنيني..انتي عنيكي لونها ايه؟
ليلي: انت اللي شايف؟انت قول
ادهم: كل شويه بلون ارسيلك علي لون
ليلي: لما بكون مبسوطه بيبقي رمادي غامق ولما بخاف او اتخض

بيكون اخضر فاتح عنيا بتقلب
ادهم: اهمم ولو متضايقه مثلا؟؟في الوان تانيه
ابتسمت ليلي وبصت للارض
ليلي: باقي الالوان اعرفها بنفسك
ادهم: يعني في الوان تانيه؟
ليلي: ده اللي هسيبك تفكر فيه ..سلام بقي علشان متأخرش
ادهم: هشوفك بكره؟
ليلي: معرفش باي
سابته ومشيت وهيا فرحانه انها شافته وهو نزل لاصحابه مبسوط
علي: مالك مبسوط قوي كده؟
محمود: وهو ميتبسطش ليه ؟هو كان مطحون زينا طول النهار ؟
ادهم: سوري يا حوده بس مكنش بايدي المهم تعال اعزمك علي

الاكله اللي قلتلك عليها ولا مش عايز؟؟
احمد: مش عايز مين ده ممكن ياكلك انت بحد ذاتك لو مجيبتلوش

اكل
محمود: لا لو هاكل حد هيبقي انت حتي نخلص من رخامتك
ادهم: طيب يالا بينا ..احمد انت مش هتيجي؟
احمد: هحصلكم روحوا انتو
ادهم: وراك ايه؟انت مستني حد؟
احمد: لا وهستني مين يعني ؟بس روحوا انتو وانا وراكم
ادهم : براحتك
ادهم كان متأكد ان احمد هيستني ليلي لما تخلص علشان يشوفها

وده ضايقه جدا وراحوا علي المطعم وطلبوا مشويات كل الانواع

وادهم استأذن يجيب احمد علشان يلحق ياكل معاهم
وراح وفعلا شاف احمد مستني ليلي وهيا كانت خارجه مع

اصحابها فوقف من بعيد يشوف هيقولها ايه ؟
احمد: انسه ليلي..انسه ليلي
ليلي: افندم في حاجه تاني؟مش معني اني خبطت في صاحبك ان

ده يديلك الحق انك توقفني كده كل شويه تكلمني
احمد: عندك حق بس انا كنت عايز اتأسفلك عن اسلوبي معاكي

امبارح مش اكتر ..مكن تقبلي اسفي ؟
ليلي: ممكن اسفك مقبول بعد اذنك
احمد: استني بس انتي علطول مستعجله؟
ليلي : صحباتي مستنيني وبعدين عايز ايه تاني اتأسفت وقبلت

اسفك خلاص بقي
احمد: طيب ممكن نبقي اصحاب؟
ليلي: اوك ..انت غريب مش من البلد مش زميل دراسه او شغل

ومفيش شيئ يجمعنا يبقي ازاي نبقي اصحاب .؟اسفه بعد اذنك
سابته ومشيت وهو كالعاده وشه بيطلع نار
وادهم بعد ما هيا مشيت جاي مبسوط
ادهم: تاني؟محرمتش
احمد: انا قلت بس اعمل باصلي واعتذرلها بس هيا فعلا ما

تستاهلش
ادهم: مش كل البنات بتقبل تتعرف بسهوله مش يمكن تكون

مختلفه؟
احمد: ولا مختلفه ولا حاجه دي بس عايشه الدور حبتين
ادهم: وان قلتلك يا احمد متضايقهاش تاني علشان خاطري انا

هتقولي ايه؟
احمد: هقولك ليه؟انت ايه دخلك؟
ادهم: من غير ليه..مشيها دلوقتي متضايقهاش وبس ممكن؟
احمد: ممكن
احمد لاول مره يضايق من صاحب عمره لانه حس انه مخبي

حاجه عنه بس هو مش هيسبهاله بسهوله كده

يا تري احمد هيتنازل بسهوله عن ليلي ولا هيحارب صديق

عمره؟
وليلي موقفها ايه منهم هما الاتنين..


widad
مديرة الموقع

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مر العمر shimoo Empty رد: مر العمر shimoo

مُساهمة من طرف widad في الأربعاء أغسطس 03, 2016 6:41 pm

الحلقه الرابعه
وتاني يوم تدريب رأفت كان مستنيهم كالعاده الساعه 6 صباحا بس

المره دي كان في حاجه غريبه والكل استغرب لما شافها
رأفت: مستغربين كده ليه؟ايوه دول بنات ..اول مره تشوفوا

بنات؟كل بنت هتنضم لفريق
الكل اعترض علي وجود البنات
رأفت: سكوت..مش من حق اي حد يعترض وبعدين حتي

المخابرات بيكونوا محتاجين فيها لبنات
سيف: مش بنحتاجهم غير في الاغراء وبس؟
رأفت: احتفظ برأيك لنفسك ودلوقتي هنوزع البنات
وفعلا اتوزعت البنات ..بنت في كل فريق وكان نصيب فريق ادهم

بنت اسمها جيهان
ادهم: ملازم جيهان اهلا بيكي في فريقنا بس متتوقعيش اي معامله

خاصه من اي حد؟
حمدي:براحه عليها يا ادهم دي لسه جديده
جيهان: محدش قال لحضرتك يا سياده الملازم ان انا متوقعه

معامله خاصه..
ادهم:طيب كويس..
احمد: كده بقالك شريك يا محمود
محمود: دمك خفيف قوي تصدق
جيهان لمحمود: قصده ايه؟
محمود: قصده ان انا ديما بعطلهم وان كده بقينا اتنين
جيهان:هو انتو الفريق كله دمه خفيف قوي كده زي صاحبك؟
محمود: لما تعرفيهم هتحبيهم وخصوصا ادهم ده القائد الفعلي

والروحي لينا
جيهان: اهو ده اكتر واحد كرهته
محمود: هتغيري رأيك
جيهان كان مستواها عالي ولياقتها عاليه وشويه شويه بدأت

تتصاحب عليهم كلهم وهما تقبلوها في الفريق
عدي كام يوم والتدريب كل يوم بيكون اصعب من اليوم اللي قبله

واخر النهار بيبقوا مقتولين بس ادهم لازم يروح يقابل ليلي اللي

مش بتقعد معاه اكتر من عشر دقايق كل مره بس هو راضي

ومبسوط بالعشر دقايق دول وبقي العشر دقايق دول ادمان او

مسكن لليوم اللي عدي بكل ما فيه مهما بيكون اليوم صعب بيطمن

نفسه بانه هيشوفها اخر النهار..
وفي مره وهو مع ليلي بيحكيلها عن يومه
ادهم: النهارده واحنا في التمرين ومحمود بيجري وقع وجيجي

راحت تقومه وكلنا ضحكناو....
ليلي: استني استني مين جيجي دي؟
ادهم: هو انا مقولتلكيش؟
ليلي: لا مقولتليش ..مين دي بقي ان انشاء الله؟
ليلي واقفه وحاطه ايديها في وسطها وبدأت تتضايق وعنيها بتتغير
ادهم: دي واحده جابوها في الفريق .جابولنا خمس بنات كل بنت

في فريق
ليلي: واسمها جيجي؟
ادهم: اسمها جيهان بس بندلعها
ادهم لاحظ انها كل ما بتتضايق عنيها بتغير فقرر انه يضايقها

زياده علشان يعرف هيوصل للون ايه
ادهم: بس بنت ايه ما اقولكيش عليها يا ليلي..ما شفتش ولا هشوف

زيها ابدا
ليلي: يا سلام ليه بقي فيها ايه زياده؟
ادهم: فيها جمال مش في حد ولما بتتكلم كروان كده بيغرد و
ليلي: طيب روح اشبع منها بعد اذنك
ولسه هتمشي فادهم مسك ايدها
ادهم: استني يا مجنونه
ليلي: لا مش هستني روحلها
ادهم: اصبري بس افهمك
ليلي: لأ مش هستني سيب ايدي لو سمحت
ادهم: مش هسيب.وريني هتعملي ايه؟
ليلي: هصوت وألم عليك اهل البلد واقولهم بيعاكسني
ادهم: صوتي وريني
ولسه هتصوت راح حط ايده علي بقها ومسكها جامد
ادهم: اصبري يا مجنونه ..كنت بهزر معاكي
ليلي:اممممم امممممم
ادهم: مش هشيل ايدي من علي بقك غير لما تهدي وتسمعيني كده
هديتي ولا لسه؟
ليلي: امم
ادهم: خلاص هشيل ايدي
واول ما شالها
ليلي: انت اتجننت انت ازاي تمسكني كده؟ وبأي حق هاه؟
ادهم: اهدي بقي ..مش انتي اللي قولتي لي اكتشف بنفسي
ليلي: تكتشف ايه؟
ادهم: الوان عنيكي
ليلي: نعم؟؟؟ وده ايه دخله ده؟
ادهم: لما جبت سيرتها وبدأت تضايقي عنيك لونها اتغير فقلت

اضايقك زياده علشان اشوف اخرها ايه واهوه بقت اخضر غامق

جدا كده في الوان تانيه معرفهاش؟؟؟
ليلي: يعني انت كنت بتقول الكلام ده علشان تضايقني علشان

تعرف لون عيني؟
ادهم: ايوه؟
ليلي: وجيهان؟
ادهم: مجرد زميله مش اكتر وعاديه جدا
ليلي: مش حلوه؟
ادهم: حلوه ولا لأ ده ميهمنيش
ليلي: امممممم
ادهم: اممم يعني ايه؟
ليلي:يعني انت كنت عايز تضايقني واديك نجحت بعد اذنك
ادهم: قلتلك بهزر
ليلي وهيا ماشيه: يبقي اتحمل نتيجه هزارك
سابته ومشيت وهو زعلان وفرحان .زعلان لانها زعلت منه

وفرحان لانها بتغير عليه
ليلي كمان مشيت فرحانه لانه مهتم بيها وعايز يعرف كل حاجه

عنها وفي نفس الوقت متغاظه منه ومن نفسها علشان غيرتها كانت

باينه قوي
تاني يوم راح ادهم واستناها بس للاسف مجتش
ادهم لنفسه( بتعاقبيني ماشي براحتك انا غلطان اصلا اني جيتلك)
وبعدها ادهم لقي نفسه رايحلها تاني وبرضه مظهرتش وهنا كان

هيولع في نفسه
(ماهو انت هزارك غبي.ده هزار ده؟ وفيها ايه يعني؟الدنيا

متهديتش..لا اهي زعلت اهيه..بكره تيجي لو بتحبك؟ولو مجتش؟

يبقي تكبر دماغك منها وتركز في شغلك)وهنا تفكيره وقف هو

ممكن يكبر دماغه منها؟؟؟؟؟
وراح تاني يستناها بس المره دي جت واول ما شافها
ادهم: انتي فاكره نفسك مين هاه؟ تلات ايام ومتجيش ؟؟ماشي

بس الغلط مش عليكي الغلط علي عبرك اصلا وبيستناكي .بعد

اذنك
ليلي: بحبك
ادهم وقف وهو مش عارف هو سمع اللي متهيأله انه سمعه ولا

تخيل انها قالت بحبك
ادهم: افندم قولتي ايه؟
ليلي راحت ووقفت قدامه
ليلي: ايه مسمعتش؟
ادهم: لا مسمعتش قولتي ايه؟
ليلي: قلت ما تمشيش استني
ادهم: اممم ..طالما مش هتقولي قلتي ايه يبقي بعد اذنك
ولسه هيمشي تاني
ليلي: قلت بحبك يا رخم انت
ادهم: بتحبيني؟؟ امممم
ليلي: ايه اممم دي ؟
ادهم: عايزاني اقول ايه؟
ليلي: ما تقلش ..بعد اذنك ولسه هتمشي مسك ذراعها بس من غير

ما يلفها ناحيته
ادهم: مجيتيش ليه التلات ايام اللي فاتوا ؟؟
ليلي: مكنتش هنا اصلا روحت زياره لعمتي في بلد جنبنا عندك

مانع؟
ادهم: ومعرفتينيش ليه؟
ليلي: اعرفك ازاي هاه؟
ادهم: تقومي تسيبيني كده تلات ايام مش عارف راسي من رجليا

وبعدين تيجي بكل بساطه تقولي بتحبيني عايزاني اقولك ايه؟هاه؟
ليلي: معرفش تقول ايه؟اسفه لو كنت ضايقتك
ادهم: ايوه ضايقتيني ..لما اخد 3 ايام من غير ما اشوفك بتضايق

عارفه ليه؟
ليلي: لا مش عارفه
ادهم: علشان روحي بتكون رايحه مني...علشان مبعرفش اتنفس

وانتي بعيد..علشان كل يوم صعب بيعدي بصبر نفسي ان في اخر

اليوم ده هقابل دوا لجروحي ومسكن لكل الامي بس للاسف اليوم

بيخلص وسيادتك ما بتجيش .علشان انتي فجأه ومن غير مقدمات

بقيتي كل حاجه بالنسبالي وبقيتي اهم شخص بالنسبالي لدرجه

مستعد اتخلي عن الدنيا كلها لمجرد اني افضل جنبك ..عرفتي ليه

ولا لسه؟
افتكرت ليلي كلام جدها عن الحب يبقي كده هو بيحبها
ليلي: يعني انت بتحبني؟
ادهم: انتي لسه بتسألي؟
ليلي: ايوه بسأل
ادهم: انا عديت الحب من زمان انا بعشقك .بموت فيكي .اي حاجه

اكتر من الحب فهمتي ولا لسه؟
وهنا ليلي بصتله بحب وادهم ابتسم
ادهم: وده لون جديد صح ..ده افهم منه ايه؟
ليلي: لونهم ايه؟
ادهم: رمادي فاتح جدا وصافي جدا وجميل جدا
ليلي: ده لونك انت وخاص بيك انت وبس لانه اول مره يظهر ..

دي حالتي وانا بحب وحبيبي جنبي
هنا ادهم مسك ايديها الاتنين ومش عارف يشيل عينه من عنيها

زي ما يكون متنوم مغناطيسيا وهيا واقفه قريبه منه قوي قوي

وايديهم في ايدين بعض وعنيهم بتتكلم لغه المحبين لحد ما فجأه
:::بقي انت بتهرب كل يوم مننا هنا؟؟؟؟:::::




widad
مديرة الموقع

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مر العمر shimoo Empty رد: مر العمر shimoo

مُساهمة من طرف widad في الأربعاء أغسطس 03, 2016 6:42 pm

الحلقه الخامسه
:::بقي انت بتهرب كل يوم مننا هنا؟؟؟؟:::::
ادهم وليلي بعدوا عن بعض وليلي خافت جدا لون عنيها قلب

لاخضر فاتح وادهم لاحظ ده
ادهم: ما تخافيش ده احمد صاحبي ما تقلقيش منه
ادهم: احمد ازيك تعال اعرفك
احمد: ما انا عارفها ولا نسيت؟؟
ادهم: لا منسيتش ..ليلي ده احمد اقرب صاحب ليا وبستأمنه علي

حياتي نفسها فاهمه؟
ليلي بخوف وتردد: اه ..اهلا بحضرتك...
احمد: لا حضرتك ايه بقي ..ده انتي حبيبه الغالي ولا ايه؟طيب

مش كنتي تقوليلي من الاول انك تخصيه وانا كنت بعدت خالص
ادهم: مش وقته يا احمد روحي انتي يا ليلي لتدريبك علشان ما

تتأخريش
ليلي: طيب بعد اذنكم
وبعد ما مشيت
ادهم: انت بتكلمها كده ليه؟
احمد: وعايزني اكلمها ازاي هاه؟
ادهم: في ايه يا احمد مالك؟
احمد: مالي؟؟انت بتسأل مالي.؟مالي ان انا كنت معجب بيها

وانت عارف ورحت تكلمها من ورايا وتعمل علاقه معاها
ادهم: اولا انت بتعجب بكل بنت حلوه بتشوفها وثانيا انا شوفتها

قبلك واتكلمنا من اول مره اتقابلنا فيها وكان شعورنا متبادل وثالثا

انا سبق وطلبت منك متضايقهاش واكيد انت فهمت ليه
احمد: طول عمرك بتحب المثاليات والاخلاق ..لكن متخيلتش ابدا

انك تكون مستخسرها فيا علشان نفسك
ادهم: انت بتهبل يا احمد وبعدين ماهيا كانت قدامك وانا كنت

بشوفك بتروح وتكلمها وسيبتك وهيا اللي رفضتك حتي من قبل ما

يكون في حاجه بينا وبعدين انا عمري ما استخسرت فيك حاجه

وانت عارف كده كويس بس ده موضوع مختلف
احمد: طول عمرك بترفض العلاقات
ادهم: علشان انا يا احمد بحبها بجد مش مجرد علاقه
احمد: ايه؟؟بتحبها بجد؟؟
ادهم: ايوه بحبها بجد...هاه قلت ايه؟؟اصحاب ولا؟
احمد: اصحاب طبعا..قلت لفوفا ولا لسه؟
ادهم: لسه لما ابقي انزل اجازه ..مش عايزك تضايق ليلي

بتلميحاتك او ع عليها
احمد: عيب ده انت اخويا
ادهم: عارف
وبعد ما نزلوا .احمد انسحب وراح لليلي
احمد: ليلي..ازيك
ليلي بخوف: اهلا افندم
احمد: ادهم اخويا واكتر وانا اتمنالكم الخير (مد ايده يسلم) كده

اصحاب
ليلي ابتسمت: اصحاب ..بعد اذنك بقي
احمد: اتفضلي
وفي يوم التدريب فيه كان صعب جدا ورأفت بيطلب منهم حاجات

شبه مستحيله وكان في لجنه بتقيم مستواهم
كان رأفت حاططلهم حواجز عاليه ينطوا من فوقها ويجري مسافه

كبيره ويعدوا من اسلاك شائكه وينطوا من فوق بركه الجثث بس

المره دي حطولهم حبل يتشعبطوا فيه ويعدوا بيه البركه بس مش

الكل بيعرف يعدي واللي بيقع بيكون مصيره فظيع والمفروض انهم

يوصلوا برج معين يطلعوه ومن فوق ينزلوا بحبل لحد تحت وطبعا

كالعاده كان محمود العقبه..وصل لحد الحاجز ومقدش يعديه مع انه

حاول مره بعد مره لحد ما ادهم اخد باله فبعد ما كان وصل للبرج

رجع لصاحبه تاني لاول الطريق وده خلي اللجنه تستغرب

وبيسألوا رأفت
اللواء رياض( نائب مدير المخابرات): هو ليه رجع مع انه كان

الاول؟مجنون ده ولا ايه؟
رأفت: لا يا فندم مش مجنون ده يعتبر اكفأ واحد فيهم
اللواء رياض: هو اسمه ايه ده؟
رأفت: اسمه ادهم عبد العزيز
اللواء: بس اسمه مش مكتوب في اعلي خمسه في الورقه دي
رأفت: ده لانه ديما بيرجع كده
اللواء: يبقي مجنون
رأفت: لا يا فندم مش مجنون بس شوف حضرتك هو رجع ليه

وهتعرف الاجابه بنفسك
وفعلا تابع اللواء ادهم وهو راجع لحد ما وصل لمحمود صاحبه
ادهم: محمود يالا لازم النهارده بالذات تعدي اتحرك
محمود: حاولت يا ادهم واتخيلت كل حاجه بس مش قادر ..رحم

الله امرئ عرف قدر نفسه وانا قلتلك مش هقدر بس انت ديما

بتصر واديكم كلكم هتخسروا بسببي
ادهم: مش هنخسر طول ما ايدينا في ايدين بعض مش هنخسر

هساعدك يالا
محمود: ايه هتشيلني مثلا ؟مش هقدر اعدي الحاجز يا ادهم
ادهم: اطلع عليا وعدي اتحرك مش هسيبك
محمود: مش هتقدر يا ادهم
ادهم: لا هقدر اطلع انت بس واخلص
وفعلا شبك ادهم ايديه ومحمود طلع عليها وبعدها وقف علي اكتافه

واخيرا مسك الحاجز من فوق وادهم بيشجعه يكمل واخيرا عدي

الحاجز وادهم نط وراه ومشي معاه خطوه خطوه وساعده يعدوا

كل الحواجز والبركه وساعدوا في طلوع البرج ولما اتردد ينط

بالحبل ادهم زقه من فوق وبعدها نط هو واخيرا خلص اول تدريب
رأفت: عرفت ليه بقي بيرجع؟
اللواء: بيساعد الضعيف؟؟؟ بس ده غباء انه يتخلي عن مركزه

الاول علشان يساعد حد عمره ما هينجح اصلا...
رأفت: بس ده واحد من فريقه وهو بيساعدهم كلهم مش ده بس
اللواء: طيب نادي علي الخمسه الاوائل دول ونادي كمان علي

صاحبك ده وخليهم يعيدوا التمرين ده كله بس كل واحد لوحده

واحسب الوقت اللي هياخده كل واحد لما نشوف صاحبك لو مسؤل

عن نفسه بس هيعديه في قد ايه
رأفت: حاضر يا افندم واراهنك انه هيكون الاسرع
اللواء: وانا قبلت رهانك ..لو نجح هاخد فريقه كله لكن لو فشل

حتي هو مش هاخده اتفقنا
رأفت: لا يا فندم بس ده ظلم ليه
اللواء: خلاص سبق السيف العدل مش راهنت عليه ؟؟
ونكمل بكره نشوف ادهم هيفوز في السبق ده ولا هيخرجوا كلهم

بسبب محمود؟؟؟
استنوني بكره

ShiMoOo

****#الحلقه_السادسه****
وقفنا لما اللواء رياض قبل رهان رأفت علي ادهم
رأفت جمع الخمسه الاوائل ومن ضمنهم ادهم كمان
رأفت: مطلوب منكم تعيدوا التمرين ده لكن كل واحد لوحده

وهنشوف مين اسرع واحد فيكم ..اتفضلوا.ادهم لحظه
ادهم: افندم
رأفت: التمرين ده لازم تكون فيه الاول لاني راهنت عليك ومكنتش

اعرف الرهان ايه؟
ادهم: وطلع الرهان ايه؟
رأفت: فريقك كله لو فزت هما معاك ولو خسرت برضهفريقك

معاك
ادهم: وحضرتك ازاي تعلق الفريق كله في رقبتي كده؟
رأفت: مكانش قصدي ودلوقتي اتفضل
وفعلا بدأ التمرين وتقريبا كان ادهم وسيف ماشين خطوه بخطوه

مع بعض وفي معاهم كمان باقي الظباط وكلهم تقريبا مستواهم

واحد
لحد ما طلعوا البرج ولان سيف كان مهتم جدا بانه يفوز فزق واحد

من زمايله علشان ينط هو الاول فالظابط ما قدرش يحفظ توازنه

وبدل ما يوقع علي البرج وقع لبره البرج من علي ارتفاع عالي

جدا ..الكل اتجمد مكانه الا واحد اتحرك بسرعه وطبعا الواحد ده

كان ادهم ..نط علي حبل البرج وطلع سكينه من جرابه وقطع

الحبل فنزل بيه الحبل في اتجاه صاحبه اللي بيقع لحد ما مسكه

فلف الحبل علي ايده علشان يوقف وقعوهم لتحت ومسابش ابدا

صاحبه يقع من ايده وطبعا في الوقت ده كان سيف وصل لخط

النهايه وادهم كان ابعد ما يكون عنه...انقذ حياه زميل بس كان ايه

الثمن ويا تري اصحابه لو عرفوا بالموضوع هيسامحوه؟
ولحد كده كان اليوم لسه ما خلصش لانهم طلبوا منهم كل فريق

هيعمل تمرين اخير لمده ساعتين كاملتين
رأفت: اخر تمرين هو اختبار لقوه تحملكم ..
هنا شافوا العساكر بيجهزوا مراكب مطاطيه وبينفخوها واستغربوا

جدا لانهم في صحرا
رأفت: متستغربوش المركب المطاطي بتستخدموه في البحر

عارف بس بيكون محمل بمعدات وزنها بيعدي ال 200 كيلو

وبيبقي مطلوب انكم تشيلو المركب وتنزلوه البحر وبما ان مفيش

بحر فمطلوب منكم تشيلوه وترفعوه لفوق راسكم لمده ساعتين

متواصلتين لو المركب وقع منكم فتبقوا خرجتوا وخسرتوا
الكل اعترض وصوتهم علي جدا
رأفت: اللي مش عاجبه ينسحب احنا مش بنجبر حد..استعدوا
وفعلا كل فريق راح ناحيه المركب ومع صوت الصفاره حاولوا

يشيلوه وفعلا المركب كان تقيل جدا فما بالك وهما تعبانين اليوم كله

هيشيلوه ازاي ؟ده مش بس هيشيلوه ده كمان هيرفعوه لفوق

راسهم ولمده ساعتين..ربنا يكون في العون
بالفعل كل فريق رفع مركبه لفوق بس المشكله انهم يحافظوه عليه

فوق .عدت اول ربع ساعه واول فريق انهار ووقع منهم المركب

وبعدها بخمس دقايق فريق تاني خرج كده باقي 3 فرق ادهم

وسيف وواحده تانيه ربع ساعه كمان الفرق التالته اغمي علي

واحد منهم فوقع المركب وباقي فرقتين ..التعب بدأ يتملك من الكل

..وبدؤا يستسلموا
ادهم: خليكم واقفين وفكروا في اي حاجه غير الالم
محمود: المره دي مش نافع اي حاجه هنموت يا ادهم
جيجي: عنده حق انا مش قادره انا خلاص
احمد وعلي وحمدي: كلنا يا ادهم خلاص مش لازم نكمل حاولنا
ادهم: لأ هنكمل وللاخر ...هو طلب المركب يفضل فوق بس

محددش طريقه
احمد: عندك افكار الحقنا
ادهم: عندي بس تسمعوا كلامي ومن غير مجادله
الكل: هنسمع
ادهم: اوك جيجي نزلي ايديكي وريحي علي الارض
جيجي: انت اتجننت وبعدين
ادهم: انا قلت من غير مجادله فات ساعه الا ربع وباقي ساعه

وربع مش هنقدر نكمل الا لو ريحنا بعض كل واحد هيريح 10

دقايق وانا هحدد من يبدأ فابدأي يا جيجي ريحي ايديكي وارتاحي

عشر دقايق ابدأي
جيجي: انت متأكد.مش هتطرد
ادهم: احنا بنشتغل كفريق والفريق بيشيل بعضه ابدأي وعلي

مسؤليتي
فعلا نزلت جيجي ايديها ونامت علي الارض وطبعا الكل استغرب

وخصوصا اللجنه
اللواء: دول بيعملوا ايه؟
رأفت: اعتقد ان ادهم هخيليهم يريحوا واحد واحد بحيث يكملوا

للاخر
اللواء: يعني هو قائد ممتاز
رأفت: ده اللي بحاول اوصله لحضرتك
اللواء: هنشوف فريقه هيكمل ولا لأ
ادهم: قومي يا جيجي راحتك خلصت ..محمود دورك
محمود: اخيرا انا عايز ابوسك يا ادهم
ادهم: مش وقته يا محمود
فريق سيف شافوا اللي بيحصل وحاولو يقلدوهم بس للاسف

اتخانقوا مين يريح الاول ومقدروش يتفقوا لحد ما وقعوا المركب

وخسروا ..فريق ادهم كملوا التتابع والكل بيريح حسب رأي ادهم

وطبعا خلي نفسه للاخر ..واخيرا خلصوا الساعتين ورموا حملهم
واترموا هما نفسهم علي الارض...
ارتاحوا عشر دقايق وبعد كده جمعوا الكل علشان يعلنوا مين فاز

في اول جوله ومين الفرق اللي هتمشي ومين هيكمل السباق

المجنون لو اتحسبت بالدرجات فريق سيف هو الاول ..وبعدها

فريق ادهم والمفروض ان فرقه واحده هيا اللي هتكمل تدريبها

والباقي هيمشي ويتعينوا كظباط شرطه عاديين ..
اللواء رياض: طبعا بناءا علي الدرجات فريق سيف هو الاول

والمفروض ناخدهم كظباط مخابرات...
فريق سيف فرح جدا وبدؤا يتنططوا
اللواء: لكن...لكن في اعتبارات تانيه اهم من الدرجات يا ملازم

سيف..اولا انت كشخص كويس لكن كقائد فانت فاشل جدا لان

فريقك مش بينفذ اوامرك..الحياه كظابط مخابرات مش بتخلوا من

المخاطر وفي اوقات بتحط حياتك بين ايدين ناس تانيه وساعات

بتكون مسؤل عن حياه ناس تانيه ومينفعش في الحياه العمليه انك

تكون لوحدك لانك هتحتاج حد يأمن ضهرك او حد هيحتاج منك

تأمنه وده مش هيحصل غير بالثقه وانت مش اهل للثقه دي لانك

اناني بتفكر في نفسك ومصلحتك وبس ..عمرك ما ساعدت حد من

فريقك فبالتالي عمر ما حد فيهم هيساعدك..فريق ادهم في المركب

كمل للاخر عارف ليه؟ لانهم بيثقوا في قائدهم وسمعوا كلامه من

غير مجادله لكن فريقك جادلوك ومحدش سمع كلمه منك وبالتالي

المركب وقعت ..لو بدلنا المركب بارواح ناس كان هيكون ايه

العمل دلوقتي..انت عندك مهارات لكن للاسف مش كفايه
الكل سكت ومحدش عارف ايه اللي هيحصل دلوقتي وفريق سيف

فاز ولا لأ
اللواء: انا كنت بتابع النهارده من اول اليوم وبدرس فيكم واحد

واحد ولقيت فيكم فعلا ناس تستاهل انها تكون ظباط وناس لأ..
شفت اللي بيهمه فريقه اكتر من انه يفوز واللي بيهمه انه ينقذ حياه

اكتر من انه يوصل خط النهايه شفت اللي بينظم امور فريقه

وبيعدي بيهم لبر الامان..شوفت قائد عظيم وفريق اعظم لانهم

بيثقوا في قائدهم وبيمشوا وراه
بس للاسف القوانين واضحه احنا محتاجين فريق واحد والاختيار

صعب وهضطر للاسف اختار بينكم لكن لو بايدي هختاركم انتو

الاتنين بس سامحوني

ي


widad
مديرة الموقع

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مر العمر shimoo Empty رد: مر العمر shimoo

مُساهمة من طرف widad في الأربعاء أغسطس 03, 2016 6:42 pm

الحلقه السابعه

ادهم استني النهار يطلع وفضل الليل كله في الساحه بره المعسكر مستني النهار يطلع زي ما تكون حياته واقفه علي طلوع النهار
اصحابه راحوا التدريب
احمد: ادهم الساعه 6 مش هتيجي التدريب هيبدأ؟
ادهم: لا مش جاي روحوا انتو
شويه وصلت اخيرا الساعه 7 ولسه ادهم هيتحرك لقي المدرب بينادي عليه
رأفت: ملازم ادهم تقدر تقولي حضرتك مش في التدريب ليه؟
ادهم: اسف ورايا مشوار مهم
رأفت: افندم وراك ايه؟ اتفضل علي تدريبك
ادهم: قلت لحضرتك اسف ورايا مشوار مهم .بعد اذنك
رأفت بصوت عالي: لو خرجت بره يا سياده الملازم مش هيحصلك كويس
ادهم ما ردش عليه وسابوه ومشي كل تفكيره في ليلي...وصل اخيرا المدرسه ووقف قدامها من بعيد شويه بحيث يشوف البنات
داخله وعمال في كل لحظه يدعي انه ما يشوفهاش لانه مش متخيل انه ممكن يبعد عنها....اخيرا شافها ومصدقش عنيه بس اهيه مع صحباتها بالمريله الكحلي والضفاير والفيونكات البيضاء ..وقف مصدوم مش عارف يتحرك ولا ينطق ولا يفكر ..ليلي شافته
فابتسمت واستأذنت من صاحباتها ومشيت من قدامه وراحت لورا المدرسه علشان يروح وراها
فضل واقف مكانه مش عارف يمشي ولا يعمل ايه ؟؟بس راح وراها ووقف قدامها وهو مصدوم
ليلي: ايه يا حبيبي في ايه ؟مقدرتش تستني لاخر النهار للدرجه دي وحشتك؟
ادهم: ......................
ليلي: ادهم في ايه مش بترد ليه ؟مالك حبيبي؟
ادهم: حبيبك؟؟؟ اسمي الملازم ادهم والزمي حدودك وانتي بتكلميني انا مش عيل بلعب معاكي
ليلي: ادهم في ايه مالك؟
ادهم: مالي؟؟؟ مش عارفه مالي ؟؟
ليلي: لا مش عارفه في ايه؟
ادهم: انتي كدبتي عليا ليه؟
ليلي: انا عمري ما كدبت عليك..كدبت في ايه؟
ادهم: في عمرك..انتي مقولتيش انك عندك 14 سنه
ليلي: انت مسألتنيش علشان اقولك وبعدين انا هبدأ في ال 15 قريب
ادهم: والنبي بجد؟هتبدأي في ال15 والمفروض انا اعمل ايه؟ ارقص ؟انت ازاي ما تقوليليش عمرك هاه؟؟مين قالك ان انا عايز ارتبط بعيله هاه؟؟؟..
ليلي: انا معرفش انك مش عارف عمري وبعدين هيفرق في ايه العمر .انا ليلي حبيبتك زي ما انا
ادهم: ما تقوليش حبيبتي ..انا مبحبش عيله فاهمه.انا كنت متخيل انك عندك علي الاقل 19 سنه اصغر مني بخمس سنين مقبولين لكن 14 لأ كده كتير قوي ...اللي بيني وبينك انتهي فاهمه؟
ليلي: باي حق بتنهيه هاه ؟انا بحبك والعمر مش فارق معايا
ادهم: لكن فارق معايا انا..مين قالك اني هستمر في علاقه 5 سنين لحد ما سيادتك تدخلي جامعه وتتخرجي ؟؟..واستني ويمكن في الكليه تحبي زميلك ..مين قالك اني مستعد استني ؟؟
ليلي: انا عمري ما هحب حد غيرك (بتعيط) انا بحبك انت
ادهم: وانا قلتلك انتهي..اللي بيني وبين انتهي ..يالا يا شاطره علي فصلك ..واوعي تتأخري علي الطابور
ركب موتسيكله وسابها بتعيط لانه لو استني اكتر من كده هيضعف قدام دموعها ..دخلت المردسه وهيا منهاره واصحابها كلهم حاولوا
يعرفوا في ايه بس هيا بتعيط وبس ..اخيرا روحوها البيت لانهم افتكروا انها تعبانه دخلت اوضتها وفضلت تعيط وحتي جدها معرفش منها اي حاجه...
ادهم راح للمعسكر واول ما رأفت شافه
رأفت: اخيرا قررت انك تتنازل وتشرفنا ...انت وفرقتك متعابقين وهتقضي اليوم كله اشغال شاقه وهوريك ازاي تسيبني وتمشي
ادهم: انا اللي غلطت فرقتي مالهاش علاقه عاقبني زي ما تحب لكن فريقي لأ
رأفت: عقاب فريقك في حد ذاته اكبر عقاب ليك اتفضلوا
وده كان اصعب يوم يعدي علي الكل ..كلهم بيبصوله لكن محدش قدر يكلمه ...كل اللي قاله انه اعتذرلهم وسكت وهما احترموا سكوته ده ..كل يوم بيعدي بيكون اصعب من اللي قبله ..وفي يوم مقدرش يقاوم قلبه وراح للنادي يمكن يشوفها .طلع لمكانهم السري وشافها واقفه شعرها طاير وراها وجميله بس حزينه ..قلبه بيتخانق معاه يروحلها بس عقله بيقوله اوعي تضعف للحظه .هيا مجرد ما تروح كليتها هتنساك وحياتها هتستمر ..ولسه هينسحب بهدوء حست هيا بيه وبصتله نظره طويله كلها الم وحب وشوق
ادهم: ازيك.زانا جاي اتكلم في الموبيل مش اكتر
وفعلا طلع موبايله وبص فيه .هيا قربت لحد ما وقفت قدامه
ليلي: نسيتني؟؟...بصلي وقولي انك نسيتني
دموعها كانت نازله علي وشها وعنيها مليانه حزن وحب
ادهم:....................
ليلي: انا بحبك ولو عدي 100 سنه هفضل احبك وانا مش من النوع اللي بيغير رأيه ..طول عمري عارفه عايزه ايه وانا عايزاك انت وبحبك انت
ادهم شاورلها بايده تسكت علشان هيرد علي الموبيل
ادهم: فوفا حبيبتي ازيك ..عامله ايه؟
فوفا بتتكلم
ادهم: هانت يا ست الكل بكره هاجي .....ايوه عندي خميس وجمعه اجازه وهاجي اقضيهم في البيت
فوفا بتتكلم
ادهم: ماشي مش هتأخر بس اوعي تكون العروسه مش موجوده انا جاي مخصوص اقابلها خلاص طالما عاجباكي يبقي هتعجبني ..مش هتأخر يا جميل ..
عارف ان ابوها وامها هيكوني موجودين عارف ..خلاص ماشي
شوفي انتي ايه المناسب واشتريلها خاتم يليق بخطيبتي انا بثق في ذوقك ...يالا سلام
ادهم: افندم يا ليلي كنتي بتقولي ايه؟سامعك
بصتله بنظره عمره ما هينساها ابدا
ليلي: مبروك الخطوبه .بعد اذنك
سابته وجريت ودموعها بتجري قبلها وهو جري يشوفها من فوق السطح وهيا ماشيه..
ادهم: اسف يا اغلي من روحي بس مش هينفع غير كده كان لازم اكدب عليكي علشان تنسيني
موبيله رن
ادهم: ايوه يا امي في ايه؟
وفاء: هو الخط قطع ليه؟هو انت قلت عند اجازه وجاي
ادهم: لا يا امي معنديش اجازات ومش جاي..
وفاء: حبيبي في ايه مالك وصوتك ماله؟انت تعبان
ادهم بصوت مخنوق : ايوه تعبان.....تعبان من دعوتك يا امي ....كان لازم يعني تدعي ان ربنا يحرق قلبي....تعبان من دعوتك
قفل التليفون وراح للمعسكر وغرق نفسه في التمارين ومبقاش بيرحم نفسه ولا ليل ولا نهار ..حتي في ساعات الراحه كان هو بيتمرن لدرجه ان سيف افتكر انه عايز يتفوق عليه فبقي بيتمرن هو كمان بالليل .ورأفت هيتجنن منهم بس كان حاسس ان ادهم موجوع
رأفت: ملازم ادهم ..هتفضل كده كتير؟
ادهم: كده اللي هو ازاي يعني؟
رأفت: هروبك بالتدريب ليل نهار
ادهم: مش حضرتك اللي عايزنا نتدرب
رأفت:عايزك تتدرب مش تموت نفسك...اللي انت فيه ده جرح

قلب....حبيت صح؟
ادهم: ..................
رأفت: اه باين عليك ...بيقولو ان الرجاله قلبها زي الرمان يساع كتير لكن ميعرفوش ان الراجل لو حب بجد قلبه ما بيسعش غير
واحده بس ولو جابوله مليون واحده بعدها مبترضيهوش
ادهم: وحضرتك بتتكلم زي ما تكون حبيت قبل كده
رأفت: ايوه حبيت هو انتو بس اللي بتعرفوا تحبوا؟ ....انا في شبابي كنت زيك كده وانت لسه جاي شاب طموح مليان حيويه بس فقدت الامل اني احب وسمعت كلام امي واتجوزت جواز صالونات واحده محترمه معرفتش احبها بس كنت بحترمها وقلت ده كفايه واكمل حياتي معاها وفرحت جدا لما بقت حامل وقلت لو مش هحبها احب عيالي منها ورحت معاها للدكتور وياريتني ما رحت ..شفتها هناك الدكتوره بتاعتها وقلبي دق من اول ما عيني جت في عينها قلبي دق واتوجع بقي معقول دلوقتي قلبي جاي يحب ؟ومين دكتوره مراتي
ادهم: وعملت ايه؟بعدت عنها
رأفت: حاولت بس فشلت ..حبيتها وهيا حبيتني وقلتلها اطلق مراتي بس هيا رفضت انها تخرب بيتي ومراتي كانت علي وش ولاده وعلشان تبعدني عنها اتجوزت اول واحد اتقدملها ودبحتني بجوازها ده
ادهم: بس اللي اعرفه عن حضرتك انك وحيد..انت سيبت مراتك وابنك؟؟
رأفت: لا ما سيبتهمش بس الظاهر ان ربنا حب يعاقبني علي اني حبيت ...
ادهم: امال هما فين؟
رأفت: مراتي ماتت وهيا بتولد هيا وابني الاتنين ماتوا ...ماتت بعد جواز حبيبتي باسبوع .بس لو حبيبتي كانت استنت اسبوع
واحدبس كان ممكن اكون معاها دلوقتي بس حبيبتي اتجوزت فقلت خلاص افضل مع مراتي وابني فماتوا زي ما يكون مكتوب عليا
افضل لوحدي
ادهم: وعملت ايه؟نسيت حبيبتك؟
رأفت: نسيتها؟؟؟؟؟هو انت ما ٍسألتش نفسك ليه واحد في سني بيتدرب معاكم وبعمل كل التمارين معاكم...علشان اتعب قوي اتعب
لدرجه بالليل انام وما افكرش ...25 سنه فاتوا ومعرفتش انسي حبيبتي..غرقت نفسي بالشغل
ادهم: وعلشان كده سموك سفاح علشان كنت بتفضي غيظك وغضبك في شغلك فكنت عنيف
رأفت: وعلشان كده سموني سفاح...وعلشان كده مش عايزك تبقي زي لو ينفع تحافظ علي حبيبتك حافظ عليها واوعي للحظه تهتم
بحاجه غير بحبيتك ..ما تهتمش بكلام الناس ولا اعتبارات ولا اخلاقيات ما تهتمش غير بحبيبتك ..حتي لو الكل هيرفض العلاقه
دي افتكر ان محدش هيتعذب غيرك..فلو ينفع تكون معاها خليك معاها..قوم نام وارتاح علشان بكره عندكم تدريب حي
ادهم فضل يفكر في كلام رأفت ومش عارف ياخد قرار
طلع النهار وراحوا مكان بعيد في تدريب جديد بس المره دي كانت الذخيره حيه والتفجيرات بجد..ورأفت وزعهم بطريقه غريبه .كل
اتنين مع بعض ..وادهم كان مع سيف وطبعا الاتنين ما كانوش طايقين بعض في الاول بس شويه شويه بدؤا يتكلموا واكتشفوا ان
في حاجات بينهم كتير متشابهه ..
سيف: ادهم انا اسف علي موضوع ليلي سامحني ما كنش قصدي افتح الموضوع بالطريقه دي ..وعلي فكره انا بحترمك جدا
ادهم: بالعكس يا سيف انا مبسوط انك قولتلي ..ايوه كان اسلوبك غبي بس كان لازم اعرف
سيف: وعملت ايه؟
ادهم: عملت اللي المفروض اعمله..سيبتها
سيف: وهو ده الصح انك تسيبها؟
ادهم: مش عارف يا سيف ايه الصح ..اقفل الكلام بقي
سيف: انا لو مكانك مكنتش هسيبها ..المهم انكم بتحبوا بعض ..وبعدين ما هو عادي لو واحد عنده 30 سنه وبتلاقيه متجوز واحده
20 سنه ..ولا علشان انتو اصغر من كده ..بكره هتكبر
المكان اللي كانوا فيه كان زي الغابه والمفروض يلاقوا مبني معين

هياخدوا منه حاجات ويرجعوا
شويه وهما ماشين اضرب عليهم نار وبدؤا يجروا لحد ما وصلوا مبني غريب دخلوه ولحظهم لقوا اللي المفروض يجيبوه اخدوا
الشنطه وهما خارجين سيف فجأه زق ادهم بعيد وفي لحظه كان البيت انفجر كله طبعا الاتنين كل واحد فيهم طار في مكان
ادهم فتح عنيه بس كان الصمت مالي المكان صمت فظيع او هو مش سامع اي شيئ زي ما يكون كل حاجه ماشيه بالتصوير البطئ

هو مش مستوعب ايه اللي حصل راقد علي الارض مش حاسس بأي حاجه ..عقله ما فيهوش اي شيئ غير ليلي وفجأه سؤال
غريب بيلح عليه :ياتري شفايف ليلي طعمها ايه؟استغرب هو فضل قد ايه علي علاقه بيها وعمره ما حاول يلمس شفايفها ..

يمكن من جواه كان حاسس انها صغيره وكان بيحميها؟؟بس دلوقتي كل اللي بيفكر فيه انه ممكن يموت وعمره ما هيعرف طعم
شفايفها ايه؟هيا كانت بتحط روج بريحه الفراوله ياتري طعمهم هيكون فراوله...شويه وبدأ يفوق اتعدل بص لرجله كان فيها خشبه
داخله من ناحيه وخارجه من التانيه بس هو مش حاسس باي حاجه شد الخشبه من رجله وربطها بالحزام بتاعه علشان النزيف .بص
حواليه اخيرا شاف سيف ..واستغرب من امتي سيف بيهتم بحد غير نفسه...قام راحله كان بينزف جامد من صدره
ادهم ماكنش عارف يعمل ايه بس فضل يفتكر الاسعافات اللي اتدربوا عليها ..اهم حاجه يوقف النزيف وفعلا حاول يربط جرحه بقميصه ..وعرف انهم لو فضلوا هنا كتير سيف هيموت يعمل ايه يسيبه ويروح يجيب نجده؟؟؟لا هو هيشيله وياخده بحيت يختصر الوقت وفعلا شاله علي كتفه بس الالم في رجله مخلاهوش يقدر يتحرك( ادهم انت لازم تتحرك والا صاحبك هينزف لحد ما يموت انسي الالم..تخيل عيون ليلي.. هتروحلها ..لو خرجت من هنا هتروحلها بس اتحرك)
فعلا تجاهل ادهم الالم اللي في رجله ومشي بصاحبه لحد المعسكر
واول ما شافوه جريو عليه واخدوا سيف منه.. هنا هو سمح لنفسه انه يغمي عليه
فاق ادهم في المستشفي لقي احمد جنبه
احمد: ادهم انت كويس؟
ادهم: سيف اخباره ايه؟
احمد: وانت من امتي بتهتم بيه؟
ادهم: من لحظه من فاداني بحياته..سيف اللي انقذني من الانفجار
احمد: وانت انقذته من النزيف والموت يبقي خالصين
ادهم: احمد ارجوك قولي حالته ايه
احمد: كويس وهيعيش ما تخافش ...ليلي كانت هنا عايزه تشوفك لان خبر النفجار انتشر بس انا رفضت ومشيتها

ادهم: وليه مشيتها؟؟
احمد:انت خلاص قطعت علاقتك بيها يبقي تشوفها ليه
ادهم: مش من حقك تقرر عني يا احمد ..مش من حقك
احمد: انت قلت نسيتها وانا محبتش تفتكرها فمشيتها
ادهم: اطلع ولو لقتها بره دخلها
احمد: انت قلت انك قطعت علاقتك بيها
ادهم: انا فعلا قطعت علاقتي بيها بس دلوقتي بقولك دخلها وارجوك ما تتكلمش كتير..اتفضل
احمد: هترجعلها؟؟
ادهم: ده شيئ ما يخصكش..لو سمحت يا احمد
احمد خرج وهو مضايق من صاحبه ومتضايق من سيف لان ادهم بدأ يحبه ....وبدل ما يشوف ليلي موجوده ولا لأ مشي علي المعسكر
شويه والباب خبط علي ادهم
ادهم: ادخل
ليلي: اسفه لو بضايقك...بس ممكن اتطمن عليك
ادهم هيصالح ليلي ولا خلاص؟
هيكمل معاها ويتجاهل عمرها ولا هيبعد لحد ما تكبر شويه؟؟

احمد هيتقبل علاقتهم ولا لأ؟
ادهم وسيف اصحاب ولا متنافسين؟
يتبع...

#Lolo

widad
مديرة الموقع

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مر العمر shimoo Empty رد: مر العمر shimoo

مُساهمة من طرف widad في الأربعاء أغسطس 03, 2016 6:43 pm

الحلقه الثامنه
دخلت ليلي علي ادهم
ليلي: اسفه لو بضايقك...بس ممكن اتطمن عليك؟؟؟
ادهم: اتفضلي
ليلي: عامل ايه وايه اخبارك ؟انا سمعت عن اللي حصل في النادي فجيت بس اطمن عليك وهمشي علي طول
ادهم: قربي مني يا ليلي
ليلي: انت رجلك بتوجعك؟
ادهم: بقولك قربي مني
قربت خطوه بس برضه لسه بعيده عنه
ادهم: قربي اكتر
ليلي: انت الحمد لله شكلك كويس ..انا همشي
ولسه بتلف وشها علشان تمشي .مد ايده ومسكها من شعرها وشدها عليه
ليلي: اه شعري .ادهم سيب.....
مكملتش الكلمه لانه قاطعها بشفايفه ..مكنش عايز يسأل نفسه السؤال ده تاني ..كان لازم يدوق شفايفها ..كان لازم يروي قلبه منها...ليلي كانت مستسلمه تماما بين ايديه ..فضل فتره وهو ماسكها ولما رفع شفايفه من علي شفايفها بص في عنيها وشاف اكتر لون بيشتاق له (لون الحب الرمادي الفاتح) كانت عنيها في منتهي الصفاء
ادهم: ده لوني انا وبس
ليلي ماكانتش قادره تتكلم او تتنفس او حتي تتحرك
ادهم: اقعدي يا ليلي جنبي ..اقعدي
ليلي: انت عملت كده ليه؟ وقصدك ايه؟
ادهم: بعد الانفجار ..كل تفكيري كان فيكي ..معرفتش افكر في اي شيئ غير ده فوعدت نفسي اني اول ما اشوفك اعرف طعم شفايفك
ليلي: برضه ده معناه ايه؟
ادهم: ممكن تسيبيها من غير معني دلوقتي؟؟؟
ليلي: طالما من غير معني يبقي اسفه لازم امشي
لسه هتقوم فمسك ايديها
ادهم: خليكي شويه ارجوكي....
ليلي: حرام عليك انت بتعذبني
ادهم: انا بعذبك!! وانتي عملتي فيا ايه؟؟ انتي فاكراها سهله عليا اني احب عيله؟ لو قلتلك ان انا بحبك ومش عارف ابعد عنك هتقولي ايه؟
ليلي: وخطيبتك؟
ادهم: مفيش خطيبه ده كان فيلم علشان احاول اخليكي تكرهني
ليلي: يعني مفيش خطيبه؟
ادهم: لا مفيش ....مفيش غير حبيبه معلقه قلبي بيها...عيله لو عايزه الحق..عيله ومش عارف اعمل معاها ايه؟
ليلي: حبها وبس..العيله دي مش عايزه غير حبك ووجودك جنبها
ادهم: ولو راحت كليتها ونسيتني ولا حبت زميلها في الجامعه.؟؟
ليلي: دي تموت قبل ما قلبها يدق لغيرك ..اوعدك اني هفضل حبيبتك انت وبس..انا اتعلمت علي الحب علي ايدك ...انت اول واخر حب..انت وبس
ادهم: وانا مش عارف ليه من ضمن ستات العالم كله محبش غير عيله ..حبتها وهتجنني ..بس مش عارف ليه مستعد لاي مخاطره معاها...
الكام يوم اللي ادهم فضلهم في المستشفي ليلي كانت بتجيله بالعافيه لان خروجها كان محدود..وبعد ما خرج كان الموضوع اسوأ لانه
راح المعسكر ..
تدريباتهم الايام دي اختلفت تماما ..تدريبهم كان للمشاعر والاحاسيس...هما خلاص كانوا قرروا انهم هيقبلوا الفرقتين لان تقريبا مستواهم واحد ..ودلوقتي هما مستعدين جسمانيا انهم يشتغلوا بس لازم يستعدوا نفسيا ..لازم الظابط تكون ليه قدرات خاصه للسيطره علي مشاعره كلها...فحاليا كان تدريب للسيطره علي المشاعر ...ازاي يسيطر علي غضبه ازاي يكدب ويخدع جهاز كشف الكدب وازاي يكشف اذا كان اللي قدامه صادق ولا كاذب ..واهم حاجه ازاي يتحكم في شهوته وازاي يقاوم اي اغراء مهما بلغت درجه جمال اللي بتغريه..وازاي يغري اي واحده حتي لو كانت قديسه...كانوا بيعلموهم ازاي يقدر ياخد اي واحده للسرير وياخد منها كل المعلومات اللي عايزها وما يديهاش اي معلومه
هنا كانوا بيجيبولهم اساتذه يعلوموهم فن الجنس وكل ما يتعلق عنه..ويعلوموهم كمان انه محدش يقدر يغريه وبيجيبولهم بنات
يتدربوا عليهم...طبعا تعليم الحاجات دي كان اجباري بس البنات كان اختياري ..ادهم مفيش اي بنت قدرت تهز شعره فيه..وكان هو مستغرب جدا من نفسه..ازاي بنات بالجمال ده مش عارفين يحركوه وتيجي ليلي العيله اللي جسمها لسه مكتملتش مظاهر انوثته بتحرك كل حاجه فيه؟؟؟؟
ليلي كانت بترفض ان ا داهم يلمسها او يضمها او شيئ من ده ...وده شيئ كان بيجننه لحد في مره انفجر فيها
ادهم: ماهو يا تكوني عيله وتبعدي يا اما تثبتيلي انك ناضجه زي ما بتقولي وترضيني..انا حبيبك وعايز اقرب منك ومش هتخطي حدودي معاكي ..
ليلي: انا اسفه مش هقدر
ادهم: خلاص انتي حره
سابها ومشي ..هو عارف انه غلطان وانه كحبيب مالوش اي حقوق عليها بس هو هيتجنن لازم يلمس شفايفها تاني لازم يرتوي
منها ..مش قادر يركز في اي شيئ ..وهيتجنن لو ما لمسهاش..
ادهم اخد 3 ايام مش بيروح لليلي ..هو مكانش فاضي اصلا يروح وفي نفس الوقت كان متضايق...تليفونه اخر الليل كان بيرن
فاستغرب ورد
ادهم: الو ايوه مين؟
ليلي: هو انت في كتير بيكلمك اخر الليل؟
ادهم: لوليتا حبيبه قلبي..ازيك ياقمر عامله ايه؟
ليلي: انت لسه زعلان مني؟؟
ادهم: مين قالك اني زعلان اصلا؟
ليلي: المره اللي فاتت اضايقت مني ومشيت
ادهم: اتضايقت فعلا بس مش زعلان منك انا مشغول بس

ليلي: امممممم ..هو ايه صوت الميه ده؟
ادهم: انا باخد شاور
ليلي: حد ياخد شاور في نص الليل كده .ده الجو تلج
ادهم: تلج ولا حر .انا بحب شاور كده قبل ما انام
ليلي: يعني هتنام؟؟طيب خلاص روح نام
ادهم: روح نام؟؟مالك بتقوليها كده ليه وبعدين صح انتي بتتكلمي ازاي ؟؟والشبكه منين؟
ليلي: انا فوق سطح البيت..والجو تلج وهموت من البرد
ادهم:طيب يا قمر انزلي علشان ما تاخديش برد
ليلي: يعني انت مش عايز تشوفني ؟؟؟؟
ادهم: مش عايز اشوفك؟؟؟؟لا طبعا عايز بس ازاي؟
ليلي: تعال عندي البيت
ادهم: انتي اتجننتي ؟ اجي البيت ازاي؟
ليلي: الكل نايم تحت وانا فوق تعال
ادهم: تصبحي علي خير يا قمر انزلي نامي واتغطي كويس
ليلي: ادهم بجد تعال انا عايزه اشوفك....
ادهم: اهو ده اخر اللي يحب عيله
ليلي: يعني انت عايز تفهمني ان ظابط مخابرات المفروض انه يقتحم منشأت عسكريه بحراسه مشدده مش هيعرف يدخل بيتنا ويطلع السطوح.ده احنا في القريه والبلد كلها ميته مش نايمه
ادهم: مش حكايه مش هعرف..ليلي انتي مجنونه ؟انتي عارفه بتتطلبي ايه؟عارفه لو حد شافني هيحصل ايه؟
ليلي: اه خايف علي نفسك
ادهم:نفسي؟؟؟ليلي انتي عارفه انتي بتطلبي ايه؟
ليلي: بطلب اني اشوفك ..ادهم تعال بقي علشان خاطري
ادهم معرفش يقاوم الحاحها اكتر من كده
ادهم: عشر دقايق بالظبط وهكون عندك
ليلي: مستنياك
ادهم لبس بسرعه وخرج فقابل سيف بره...
سيف: رايح فين دلوقتي؟
ادهم: ده شيئ ما يخصكش
ابتسم ادهم وسيف كمان
سيف: طيب اوعي حد يشوفك يا مجنون
ادهم: غطي عليا لو حد سأل عليا هنا
سيف: اوك بس ما تتأخرش قوي ..وافتكر انها عيله
ادهم: فاكر ومش عايز حد يفكرني..سلام
ادهم وصل عندها .ركن الموتسيكل بعيد وغطي راسه بالظنط بتاع الجاكت وراح نط دخل جنينه البيت ومنها طلع للسطح
ادهم: يا مجنونه
ليلي جريت عليه ورمت نفسها في حضنه تتدفي فيه
ليلي: كنت خايفه لاحسن ما تجيش
ادهم: طيب تيجي ازاي؟؟هو انا ينفع اتأخر عليكي برضه؟
ليلي ابتسمت وبصتله ..الجو كان برد والقمر كان منور
ادهم مسك ايديها
ادهم: ايديكي تلج
خلع الجاكت ولبسهولها وبدأ يدفيلها ايديها وينفخ فيهم وكل ما بيحرك ايديه علي ايديها كل مشاعرها بتتحرك وكانت بتبصله بحب وشوق
ادهم: بطلي تبصيلي كده ..علشان مش هيحصل كويس
ليلي: هيحصل ايه؟
ادهم: بلاش ..خلي بالك انا مش عيل هتحركي مشاعره وبعد كده تقوليله العب بعيد
ليلي: وانا مبحبش العيال اللي بيسمعوا الكلام
نظرات ليلي كانت مليانه رغبه وهو كمان ..فاخيرا استسلم لعواطفه..فضلت في حضنه يبوس فيها الليل كله لحد ما وصل لدرجه خلاص مش هينفع يفضل اكتر من كده لانه لو فضل هيغلط معاها..
ادهم: ليلي انا لازم امشي...الفجر خلاص
ليلي ماسكاه من ياقت قميصه المفتوح ومتشعبطه فيه
ليلي: خليك معايا علشان خاطري
ادهم: لحد امتي؟؟مش هينفع ..ليلي ما تطلبيش مني تاني اجي هنا
الموضوع ده مش امان وخصوصا ليكي انتي ..لو حد شافنا في النادي اخرنا واحد وواحده بيكلموا بعض لكن هنا الموضوع مش هيتفهم كلام وبس سمعتك هتضر..لازم امشي
ليلي: طيب هشوفك امتي؟
ادهم: بكره في النادي هجيلك
سابها ادهم ومشي وهو في حاله غير الحاله..كل يوم بيعدي بيتعلق بيها اكتر وبيغرق في حبها اكتر واكتر..
اخيرا وصل المعسكر وفجأه
:::::اخيرا سيادتك شرفت؟؟؟سيادتك كنت فين لدوقتي؟؟::::::

ياتري مين اللي قابل ادهم؟
حد هيعرف بعلاقه ليلي وادهم؟
الحياه هتفضل وردي ولا الدنيا هتوريهم الوش التاني؟


.



widad
مديرة الموقع

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مر العمر shimoo Empty رد: مر العمر shimoo

مُساهمة من طرف widad في الأربعاء أغسطس 03, 2016 6:44 pm

الحلقه الثامنه
دخلت ليلي علي ادهم
ليلي: اسفه لو بضايقك...بس ممكن اتطمن عليك؟؟؟
ادهم: اتفضلي
ليلي: عامل ايه وايه اخبارك ؟انا سمعت عن اللي حصل في النادي فجيت بس اطمن عليك وهمشي علي طول
ادهم: قربي مني يا ليلي
ليلي: انت رجلك بتوجعك؟
ادهم: بقولك قربي مني
قربت خطوه بس برضه لسه بعيده عنه
ادهم: قربي اكتر
ليلي: انت الحمد لله شكلك كويس ..انا همشي
ولسه بتلف وشها علشان تمشي .مد ايده ومسكها من شعرها وشدها عليه
ليلي: اه شعري .ادهم سيب.....
مكملتش الكلمه لانه قاطعها بشفايفه ..مكنش عايز يسأل نفسه السؤال ده تاني ..كان لازم يدوق شفايفها ..كان لازم يروي قلبه منها...ليلي كانت مستسلمه تماما بين ايديه ..فضل فتره وهو ماسكها ولما رفع شفايفه من علي شفايفها بص في عنيها وشاف اكتر لون بيشتاق له (لون الحب الرمادي الفاتح) كانت عنيها في منتهي الصفاء
ادهم: ده لوني انا وبس
ليلي ماكانتش قادره تتكلم او تتنفس او حتي تتحرك
ادهم: اقعدي يا ليلي جنبي ..اقعدي
ليلي: انت عملت كده ليه؟ وقصدك ايه؟
ادهم: بعد الانفجار ..كل تفكيري كان فيكي ..معرفتش افكر في اي شيئ غير ده فوعدت نفسي اني اول ما اشوفك اعرف طعم شفايفك
ليلي: برضه ده معناه ايه؟
ادهم: ممكن تسيبيها من غير معني دلوقتي؟؟؟
ليلي: طالما من غير معني يبقي اسفه لازم امشي
لسه هتقوم فمسك ايديها
ادهم: خليكي شويه ارجوكي....
ليلي: حرام عليك انت بتعذبني
ادهم: انا بعذبك!! وانتي عملتي فيا ايه؟؟ انتي فاكراها سهله عليا اني احب عيله؟ لو قلتلك ان انا بحبك ومش عارف ابعد عنك هتقولي ايه؟
ليلي: وخطيبتك؟
ادهم: مفيش خطيبه ده كان فيلم علشان احاول اخليكي تكرهني
ليلي: يعني مفيش خطيبه؟
ادهم: لا مفيش ....مفيش غير حبيبه معلقه قلبي بيها...عيله لو عايزه الحق..عيله ومش عارف اعمل معاها ايه؟
ليلي: حبها وبس..العيله دي مش عايزه غير حبك ووجودك جنبها
ادهم: ولو راحت كليتها ونسيتني ولا حبت زميلها في الجامعه.؟؟
ليلي: دي تموت قبل ما قلبها يدق لغيرك ..اوعدك اني هفضل حبيبتك انت وبس..انا اتعلمت علي الحب علي ايدك ...انت اول واخر حب..انت وبس
ادهم: وانا مش عارف ليه من ضمن ستات العالم كله محبش غير عيله ..حبتها وهتجنني ..بس مش عارف ليه مستعد لاي مخاطره معاها...
الكام يوم اللي ادهم فضلهم في المستشفي ليلي كانت بتجيله بالعافيه لان خروجها كان محدود..وبعد ما خرج كان الموضوع اسوأ لانه
راح المعسكر ..
تدريباتهم الايام دي اختلفت تماما ..تدريبهم كان للمشاعر والاحاسيس...هما خلاص كانوا قرروا انهم هيقبلوا الفرقتين لان تقريبا مستواهم واحد ..ودلوقتي هما مستعدين جسمانيا انهم يشتغلوا بس لازم يستعدوا نفسيا ..لازم الظابط تكون ليه قدرات خاصه للسيطره علي مشاعره كلها...فحاليا كان تدريب للسيطره علي المشاعر ...ازاي يسيطر علي غضبه ازاي يكدب ويخدع جهاز كشف الكدب وازاي يكشف اذا كان اللي قدامه صادق ولا كاذب ..واهم حاجه ازاي يتحكم في شهوته وازاي يقاوم اي اغراء مهما بلغت درجه جمال اللي بتغريه..وازاي يغري اي واحده حتي لو كانت قديسه...كانوا بيعلموهم ازاي يقدر ياخد اي واحده للسرير وياخد منها كل المعلومات اللي عايزها وما يديهاش اي معلومه
هنا كانوا بيجيبولهم اساتذه يعلوموهم فن الجنس وكل ما يتعلق عنه..ويعلوموهم كمان انه محدش يقدر يغريه وبيجيبولهم بنات
يتدربوا عليهم...طبعا تعليم الحاجات دي كان اجباري بس البنات كان اختياري ..ادهم مفيش اي بنت قدرت تهز شعره فيه..وكان هو مستغرب جدا من نفسه..ازاي بنات بالجمال ده مش عارفين يحركوه وتيجي ليلي العيله اللي جسمها لسه مكتملتش مظاهر انوثته بتحرك كل حاجه فيه؟؟؟؟
ليلي كانت بترفض ان ا داهم يلمسها او يضمها او شيئ من ده ...وده شيئ كان بيجننه لحد في مره انفجر فيها
ادهم: ماهو يا تكوني عيله وتبعدي يا اما تثبتيلي انك ناضجه زي ما بتقولي وترضيني..انا حبيبك وعايز اقرب منك ومش هتخطي حدودي معاكي ..
ليلي: انا اسفه مش هقدر
ادهم: خلاص انتي حره
سابها ومشي ..هو عارف انه غلطان وانه كحبيب مالوش اي حقوق عليها بس هو هيتجنن لازم يلمس شفايفها تاني لازم يرتوي
منها ..مش قادر يركز في اي شيئ ..وهيتجنن لو ما لمسهاش..
ادهم اخد 3 ايام مش بيروح لليلي ..هو مكانش فاضي اصلا يروح وفي نفس الوقت كان متضايق...تليفونه اخر الليل كان بيرن
فاستغرب ورد
ادهم: الو ايوه مين؟
ليلي: هو انت في كتير بيكلمك اخر الليل؟
ادهم: لوليتا حبيبه قلبي..ازيك ياقمر عامله ايه؟
ليلي: انت لسه زعلان مني؟؟
ادهم: مين قالك اني زعلان اصلا؟
ليلي: المره اللي فاتت اضايقت مني ومشيت
ادهم: اتضايقت فعلا بس مش زعلان منك انا مشغول بس

ليلي: امممممم ..هو ايه صوت الميه ده؟
ادهم: انا باخد شاور
ليلي: حد ياخد شاور في نص الليل كده .ده الجو تلج
ادهم: تلج ولا حر .انا بحب شاور كده قبل ما انام
ليلي: يعني هتنام؟؟طيب خلاص روح نام
ادهم: روح نام؟؟مالك بتقوليها كده ليه وبعدين صح انتي بتتكلمي ازاي ؟؟والشبكه منين؟
ليلي: انا فوق سطح البيت..والجو تلج وهموت من البرد
ادهم:طيب يا قمر انزلي علشان ما تاخديش برد
ليلي: يعني انت مش عايز تشوفني ؟؟؟؟
ادهم: مش عايز اشوفك؟؟؟؟لا طبعا عايز بس ازاي؟
ليلي: تعال عندي البيت
ادهم: انتي اتجننتي ؟ اجي البيت ازاي؟
ليلي: الكل نايم تحت وانا فوق تعال
ادهم: تصبحي علي خير يا قمر انزلي نامي واتغطي كويس
ليلي: ادهم بجد تعال انا عايزه اشوفك....
ادهم: اهو ده اخر اللي يحب عيله
ليلي: يعني انت عايز تفهمني ان ظابط مخابرات المفروض انه يقتحم منشأت عسكريه بحراسه مشدده مش هيعرف يدخل بيتنا ويطلع السطوح.ده احنا في القريه والبلد كلها ميته مش نايمه
ادهم: مش حكايه مش هعرف..ليلي انتي مجنونه ؟انتي عارفه بتتطلبي ايه؟عارفه لو حد شافني هيحصل ايه؟
ليلي: اه خايف علي نفسك
ادهم:نفسي؟؟؟ليلي انتي عارفه انتي بتطلبي ايه؟
ليلي: بطلب اني اشوفك ..ادهم تعال بقي علشان خاطري
ادهم معرفش يقاوم الحاحها اكتر من كده
ادهم: عشر دقايق بالظبط وهكون عندك
ليلي: مستنياك
ادهم لبس بسرعه وخرج فقابل سيف بره...
سيف: رايح فين دلوقتي؟
ادهم: ده شيئ ما يخصكش
ابتسم ادهم وسيف كمان
سيف: طيب اوعي حد يشوفك يا مجنون
ادهم: غطي عليا لو حد سأل عليا هنا
سيف: اوك بس ما تتأخرش قوي ..وافتكر انها عيله
ادهم: فاكر ومش عايز حد يفكرني..سلام
ادهم وصل عندها .ركن الموتسيكل بعيد وغطي راسه بالظنط بتاع الجاكت وراح نط دخل جنينه البيت ومنها طلع للسطح
ادهم: يا مجنونه
ليلي جريت عليه ورمت نفسها في حضنه تتدفي فيه
ليلي: كنت خايفه لاحسن ما تجيش
ادهم: طيب تيجي ازاي؟؟هو انا ينفع اتأخر عليكي برضه؟
ليلي ابتسمت وبصتله ..الجو كان برد والقمر كان منور
ادهم مسك ايديها
ادهم: ايديكي تلج
خلع الجاكت ولبسهولها وبدأ يدفيلها ايديها وينفخ فيهم وكل ما بيحرك ايديه علي ايديها كل مشاعرها بتتحرك وكانت بتبصله بحب وشوق
ادهم: بطلي تبصيلي كده ..علشان مش هيحصل كويس
ليلي: هيحصل ايه؟
ادهم: بلاش ..خلي بالك انا مش عيل هتحركي مشاعره وبعد كده تقوليله العب بعيد
ليلي: وانا مبحبش العيال اللي بيسمعوا الكلام
نظرات ليلي كانت مليانه رغبه وهو كمان ..فاخيرا استسلم لعواطفه..فضلت في حضنه يبوس فيها الليل كله لحد ما وصل لدرجه خلاص مش هينفع يفضل اكتر من كده لانه لو فضل هيغلط معاها..
ادهم: ليلي انا لازم امشي...الفجر خلاص
ليلي ماسكاه من ياقت قميصه المفتوح ومتشعبطه فيه
ليلي: خليك معايا علشان خاطري
ادهم: لحد امتي؟؟مش هينفع ..ليلي ما تطلبيش مني تاني اجي هنا
الموضوع ده مش امان وخصوصا ليكي انتي ..لو حد شافنا في النادي اخرنا واحد وواحده بيكلموا بعض لكن هنا الموضوع مش هيتفهم كلام وبس سمعتك هتضر..لازم امشي
ليلي: طيب هشوفك امتي؟
ادهم: بكره في النادي هجيلك
سابها ادهم ومشي وهو في حاله غير الحاله..كل يوم بيعدي بيتعلق بيها اكتر وبيغرق في حبها اكتر واكتر..
اخيرا وصل المعسكر وفجأه
:::::اخيرا سيادتك شرفت؟؟؟سيادتك كنت فين لدوقتي؟؟::::::

ياتري مين اللي قابل ادهم؟
حد هيعرف بعلاقه ليلي وادهم؟
الحياه هتفضل وردي ولا الدنيا هتوريهم الوش التاني؟


widad
مديرة الموقع

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مر العمر shimoo Empty رد: مر العمر shimoo

مُساهمة من طرف widad في الأربعاء أغسطس 03, 2016 6:45 pm

الحلقه العاشره

اخيرا وصل ادهم المعسكر وفجأه
:::::اخيرا سيادتك شرفت؟؟؟سيادتك كنت فين لدوقتي؟؟::::::
ادهم: الله يخربيتك يا احمد خضيتني
احمد: كنت فين؟
ادهم: وانت مالك؟
احمد: يعني ايه انا مالي ؟يعني سيف موقفه يراقبلك الجو ويعرف

كل حاجه عنك وانا لأ؟
ادهم: سيف انا مش موقفه ..هو كان هنا وانا ماشي وبعدين سيف

كمان ما يعرفش انا كنت فين..وحتي لو يعرف فده برضه ما

يخصكش
احمد: هو احنا مش اصحاب ولا ايه؟
ادهم: اصحاب بس انت بتدخل في اللي مالكش فيه؟
احمد: ومن امتي ماليش في شيئ يخصك؟
ادهم:يوووه يا احمد بقي ....علي العموم يالا ننام شويه. الساعه 4

وكلها ساعتين والتدريب هيبدأ...
احمد لنفسه: ماشي يا ادهم بقي كده؟ بقي بتفضل سيف عليا؟
ادهم تاني يوم راح لليلي النادي واول ما شافته جريت ورمت نفسها في حضنه
ليلي: وحشتني وحشتني قوي
ادهم: وده من ايه ده؟ الله يرحم ايام زمان ايه اللي غيرك كده؟
ليلي: مكنتش عارفه دفا حضنك..اليوم اللي بيعدي من غير حضنك بحس اني معشتهوش
ادهم ضاممها قوي لحضنه
ادهم: عارف انا الاحساس ده....علي العموم انتي كمان واحشاني قوي ..
راحو وقعدوا علي السلم
ادهم: ما قولتيلش يا ليلي انتي عايزه تدخلي كليه ايه؟
ليلي: انا ان شاء الله هدخل طب وهبقي دكتوره قد الدنيا
ادهم ابتسم وسكت
ليلي: ايه مش مصدق ان انا اقدرابقي دكتوره؟
ادهم: لا يا حبيبتي طبعا مصدق..وانا اكتر واحد هكون مبسوط لما مراتي تبقي دكتوره ولا ايه؟
ليلي: مراتك؟
ادهم: ايه عندك مانع؟
ليلي: عندي مانع؟؟؟؟ده انا بتنمني اللحظه دي النهارده قبل بكره
ادهم: طيب وعامله ايه في مذاكرتك؟؟؟احنا بنتقابل كتير يا ليلي
ليلي: بذاكر ما تخافش انت بس عليا
ادهم: واخاف علي مين لو مش هخاف عليكي..علشان توصلي لكليه طب لازم يكون تركيزك كله في المذاكره
ليلي: يعني قصدك ايه ما افكرش فيك؟
ادهم: ايوه وقت ما تمسكي كتاب تفكري ان الكتاب ده هو اللي هيقرب المسافات بيني وبينك..وتخلي تركيزك كله فيه
ليلي: حاضر هحاول
ادهم: وناويه تخصصي في ايه بقي؟ولا لسه مش عارفه
ليلي: انا بحب الاطفال ..هتخصص في الاطفال..انت ايه رأيك؟
ادهم: المهم رأيك انتي مش انا
ليلي: وانا بسألك عن رأيك؟
ادهم: لو انا كنت هقولك اتخصصي في الجراحه
ليلي: بس ده مجال صعب قوي وعايز قلب جامد
ادهم: والله اللي تخلي حبيبها يجيلها الساعه 3 الفجر البيت وما تخافش يبقي قلبها ميت مش جامد!!!
ليلي: هههههههههههههه لا ده بس الحب بيديني قوه غريبه
ادهم: ونفس الحب ده هيديكي برضه قوه تدخلي جراحه
ليلي: ليه يعني جراحه؟؟؟
ادهم: علشام منرحش لحد غريب
ليلي: يعني ايه مش فاهمه؟
ادهم: يعني ظباط المخابرات اصابتهم كتير فلما اتصاب انتي تعالجيني فهمتي
ضربته ليلي علي صدره
ليلي: وانت متخيل لو انت متصاب انا هقف كده قدامك وعملك عمليه؟؟
ادهم: وليه لأ؟
ليلي: بجد؟؟؟؟انت متخيل انا هقدر اشوفك تعبان واقف جنبك كده عادي..ده انا كنت هموت لما شفتك في المستشفي وانت مجروح في رجلك..هو انت متعرفش انا بخاف عليك قد ايه؟
ضمها ادهم لصدره
ادهم: خلاص ابقي خلي زميل ليكي يعالجني
ليلي: بعد الشر عليك اصلا
ادهم: المهم صح...انا هسافر بكره لمده يومين كده مصر اجازه
ليلي: ليه؟؟خليك معايا وتعال نقضي اليوم كله مع بعض
ادهم: اغراء فعلا....بس انا بقالي تقريبا 9 شهور هنا ومشفتش اهلي وكل زمايلي هينزلو فلو انا منزلتش الكل هيسأل ليه؟
ليلي: خلاص سماح المره دي ..بس اوعي تتأخر عليا..هو انت بجد بقالك 9 شهور هنا
ادهم: انا هنا من شهر 7 واحنا بدأنا في 3 اهوه
ليلي: تصدق محستش بالوقت خالص ..ادهم ارجع بسرعه
ادهم: اوعدك يا ليلي في اي وقت هسافر فيه ديما هرجع ما تخافيش ابدا......
فعلا سافر ادهم وكان البيت كله فرحان برجوعه وخصوصا اخته ايه اللي كل ما يشوفها تفكره بليلي بشقاوتها وهزارها
وفاء: اخبارك ايه يا حبيبي
ادهم: انا الحمد لله كويس..بقولك كنت عايز منك خدمه كده صغيره
وفاء: طبعا يا حبيبي قول
ادهم: عايز اشتري هديه لحد مميز كده وعايزك تساعديني
وفاء: اوك بس مين الحد ده؟
ادهم: من غير اسئله لو سمحتي وفي الوقت المناسب هعرفك كل حاجه ممكن؟
وفاء: اخص عليك يا ادهم يعني بتخبي عليا؟
ادهم: خلاص اعتبري انك مسمعتيش حاجه سلام
وفاء: خلاص استني تعال هنزل معاك ..بس قولي ايه نوعيه الهديه اللي عايز تشتريها؟
ادهم: مش عارف لما اشوف حاجه مناسبه هعرفها
وفاء: يعني نروح محل هدايا ولا محل مجوهرات..هتهاديها ايه؟
ادهم: تعاي نروح محل مجوهرات
وفاء: ده الموضوع بجد بقي؟
ادهم: يعني تقريبا
وصلوا لمحل كبير وفاء ديما بتتعامل معاه وبدؤا يتفرجوا علي الحاجات المعروضه وكل ما وفاء تختار حاجه ادهم يرفضها
ادهم: فوفا انا مش هخطبها بالهديه دي فبطلي تنقي حاجات كده..انا عايز حاجه بسيطه ينفع تلبسها من غير ما الف واحد يسألها منين دي ولابساها ليه؟فهمتي؟
وفاء: يعني ايه ؟عايز حاجه رخيصه وخلاص؟
ادهم: مش حكايه رخيصه او غاليه...اصبري عليا
فضل يتفرج علي الحاجات المعروض لحد ما لقي سلسله صغيره بالدهب الابيض عباره عن قلب جميل جواه قلب اصغر ومكتوب جواه حرف A ومطعم بالالماس
ادهم: هيا دي
وفاء: بقي كل المحل ده وعجبتك دي؟
ادهم: اهاه دي اللي عجبتني
وفاء: دي تمنها مش هيعدي الخمسه الالاف جنيه ..انت متأكد ان اول هديه لحبيبتك عايزها رخيصه كده
ادهم: اولا بالنسبالها هيا مش هتشوفها رخيصه خالص وربنا يستر اصلا وترضي تقبلها..وبعدين شكل القلبين جوي بعض حلو وجواها الحرف بتاعي
وفاء: ولما يسألوها لابسه حرف ده ليه هتقول ايه؟
ادهم: جدها اكتر حد بتحبه واسمه احمد فممكن تقول انه حرف جدها
وفاء: خلاص براحتك
ادهم: المشكله الالماس اللي فيها ده؟
وفاء: ادهم السلسه دهب ابيض فمش اي حد هيعرف ان دي دهب ابيض وان ده الماس الا اللي يعرف اصلا شكلهم..يعني اي حد ممكن يفتكرها اكسسوري
ادهم: ببجد هتبان اكسسوري عادي
وفاء: اهه ما تقلقش ..اكسسوري نضيف شويه
ادهم طلب من الصايغ انه ينقش علي ظهر حرف Aاسمه واسمها بخط صغير مش يبان غيرللي يدقق وفعلا عملهاله الصايغ وفعلا
كان السلسه شكلها تحفه جدا وتخيل ادهم نفسه وهو بيلبس ليلي هديته وسرح كمان وتخيل نفسه في كوشه معاها وبيلبسها شبكته
:::::::::ايييييييييييييييه رحت فين؟؟؟
ادهم: هاه لا كنت سرحان شويه ,,كنتي بتقولي ايه؟
ايه: سيبك من اللي كنت بقوله ..قولي انتي هيا شكلها ايه اللي سرحان فيها دي؟
ادهم: ومين قالك يا لمضه هانم اني سرحان في واحده؟
ايه: علشان دي اول مره اشوفك سرحان كده وبتبتسم كمان
ادهم: انا كنت ببتسم؟؟
ايه: اه والله؟؟شكلها ايه بقي
ادهم: شبهك كده..مجنونه زيك....
ايه: حلوه؟
ادهم: ممكن تروحي تذاكري وتسيبيني في حالي؟؟
ايه: انت ماشي بكره حرام عليك واحشني قوي وواحشني الكلام معاك...انت متعرفش انت بتوحشني قد ايه؟
ادهم ضمها في حضنه وافتكر ليلي لما بيضمها بنفس الطريقه الظاهر انه بيحب ليلي بس برضه بيخاف عليها زي اخته الصغيره
ادهم: خلاص اجازه النهارده من المذاكره وتعالي نخرج نتجنن انا وانتي بره..هاه ايه رأيك؟
ايه: دلوقتي ؟؟؟
ادهم: مش عايزه بلاش
ايه: لا طبعا عايزه في اقل من دقيقه هكون لابسه
ادهم: خلي بالك الجو بره برد
نزلوا هما الاتنين وكان وفاء وعبدو سهرانين مع بعض
عبد العزيز: انتو رايحين فين كده؟؟وانتي مش عندك مدرسه الصبح ولا ايه؟
ادهم: هنتمشي شويه ..وبعدين بكره هسافر سيبها النهارده معايا
وفاء: طيب يا حبايبي بس مش تتأخروا
ولسه هيمشوا
:::استنوووووووووووووووووووووووني
ادهم: وانت عايز ايه انت كمان؟
امجد: هيا ايه بس اختك وانا ايه طيب؟؟؟
ادهم: انا عارف انها ليليه مش معديه يالا يا اخويا انت التاني ....ماهو انا خلفتكم ونسيتكم
امجد: وانت تطول تخلف زينا اصلا؟؟
ادهم: مش عايز اطول انا..يالا
كان بقالهم فتره طويله ما سهروش مع بعض هما التلاته كده فكانت سهره من اجمل ما يكون....سهره هيفضلوا فكرينها العمر كله
لانها تقريبا كانت اخر سهره يسهروها مع بعض....
امجد: مش هتعرفنا علي المزه بتاعتك بقي؟
ادهم: المزه بتاعتي؟؟؟؟ لا طبعا ..بألفاظك دي عمري ما هعرفها عليك...
امجد: بلاش مزه...القمر بتاعك
ادهم: مين قالك اصلا اني عارف حد ولو عارف مين قالك انها قمر؟؟او موزه؟؟
امجد: طول عمري براقبك ..عمري ما شفتك معجب بأي واحده .مهما تكون جميله ..دلوقتي سامع طراطيش كلام كده من هنا وهنا انك متيم بحب جديد ...فشكلها ايه بقي اللي خليت ادهم يتنازل عن غروره ويحب واحده..لازم تكون ملكه جمال
ادهم: عمر ما كان الحب بالجمال يا امجد ...ولا كان غرور مني..كل الحكايه ان اغلب البنات كانوا تافهين بيهتموا بشكلهم ..او بالموضه ..او بالشباب مش اكتراومش بتحرك فيا اي حاجه
ايه: ودي يا ادهم حبيبتك؟؟بتهتم بأيه؟
ادهم: انا مش عارف انتو ليه اصلا مصرين ان انا بحب؟؟
ايه: انت لسه قايل انها شبهي؟
ادهم: ايوه طبعا يا قمر لاني لما احب لازم تكون شبهك يا جميل انت..
امجد: سيبك منه مش هيقول حاجه ده واد رخم اصلا ومش بتاع حب...
ادهم: انا رخم ماشي
وطلعوا كلهم يجروا ورا بعض زي مجانين نص الليل ...الكل كان عارف ان ادهم في حب جديد في حياته بس هو مرضيش يحكي لاي حد حاجه مؤكده ..مكنش عارف ازاي يقولهم انه بيحب واحده

لسه مكملتش 15 سنه؟؟؟؟؟

ياتري ايه اللي هيحصل بعد كده؟
هل الحب هيستمر ولا ربنا هيعاقبهم علي كل تجاوزتهم دي؟؟ وهل من حق الحبيب انه يبوس حبيبته ولا لازم يخاف عليها اولا من نفسه لان غلطه واحده ممكن تكلفه حبه؟؟؟
ادهم هيرجع تاني لحبيبته؟؟؟؟
احمد هيعمل ايه لما يتأكد من علاقه ادهم وليلي؟؟



widad
مديرة الموقع

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مر العمر shimoo Empty رد: مر العمر shimoo

مُساهمة من طرف widad في الأربعاء أغسطس 03, 2016 6:47 pm

الحلقه ال 11

رجع ادهم لتدريبه تاني ولحبيته تاني ..وهو رايح عند حبيبته يقابلها

افتكر كلام والدته وهو ماشي
وفاء: انا عارفه يا ادهم انك بتحب وان الحب جميل قوي..بس انا عايزاك توعدني بحاجه؟؟
ادهم: اوعدك بأيه؟
وفاء: توعدني في كل لحظه وانت معاها تفتكر أيه اختك؟
ادهم: افتكر ايه؟؟ليه بقي؟
وفاء: علشان ما تتعداش حدودك معاها...انا عارفه انا مربياك ازاي.وعارفه اخلاقك كويس..بس ساعات الحب بيخلي الواحد ينسي كل حاجه وما يفتركش غير حبيبته في حضنه..فعايزاك كل ما تكون حبيبتك في حضنك تفتكر ايه اختك...واللي انت ترضي بيه يتعمل لاختك اعمله مع حبيبتك..
ادهم: ايه اللي انتي بتقوليه ده؟؟انا مش هسمح حد يلمس اختي
وفاء: يعني انت بتلمس حبيبتك؟
ادهم: مش قصدي كده...انا فعلا بخاف عليها
وفاء: خلاص يبقي هتعاملها زي ما تحب اختك تتعامل..لحد ما تبقي علاقه في النور ..علاقه انت مستعد تتكلم عنها معانا
ادهم: مش معني اني متكلمتش معاكم عنها اني مش جاد في علاقتي
وفاء: عارفه يا حبيبي..انا بس مش عايزاك تعمل حاجه تندم عليها في يوم من الايام..مش اكتر ..خد بالك منها ومن نفسك
ادهم: حاضر يا امي اوعدك اني هفتكر ايه وانا معاها
وكانت مقابلتهم فوق الخيال كأنهم غايبين عن بعض سنين مش 3 ايام
ادهم: وحشتيني قوي قوي ..اخيرا شفتك من تاني
ليلي: وانت كمان واحشني قوي ..مع اني مش كنت بشوفك كل يوم وممكن يعدي اكتر من كده من غير ما اشوفك بس احساس انك
مش معايا في نفس البلد بيفرق كتير..كنت حاسه اني محرومه من روحي
ادهم: عارف يا ليلي لان كان عندي الاحساس ده..اول مره احس اني وحيد في بيتي ..مع ان اخواتي كانوا حواليا وامي وابويا بس عدم وجودك فرق كتير قوي..
ليلي: وهما عاملين ايه؟؟انت عندك اخت في سني صح؟
ادهم: اممم فعلا في نفس سنك ...المهم سيبك من الكلام عني وقوليلي انتي اخبارك ايه؟
ليلي:طيب ما تسيبني من الكلام خالص وقولي وحشتك قد ايه
ادهم قرب من ليلي ويدوب هيقرب اكتر افتكر ايه اخته فبعد علي طول عنها
ليلي: في ايه يا ادهم مالك؟
ادهم: لا يا حبيبتي مافيش..المهم قبل ما انسي انا جايبلك هديه بسيطه
ليلي: بجد ..؟وانا كمان جايبالك هديه
ادهم: طيب وريني هديتك الاول
ليلي: لا طبعا انت الاول
ادهم خرج علبه صغيره وفيها السلسله واول ما فتحها
ليلي: واو ..دي ليا انا؟ودي هلبسها ازاي بقي ؟
ادهم: هتلبسيها عادي
ليلي: ولما يسألوني جيبتها منين والحرف ده ايه؟
ادهم: هتقولي انها اكسسوري عادي وان الحرف ده لحبيب قلبك
ليلي: حبيب قلبي ؟؟
ادهم: جدك احمد مش حبيب قلبك
ليلي: جدو؟؟انت مفكر في كل حاجه بقي..بس قولي هيا فعلا اكسسوري؟
ادهم: تفرق معاكي؟
ليلي: لا طبعا مش تفرق بس عايزه اعرف يعني لو هلبسها علي طول ولا اقلعها
ادهم: وتفرق في ايه بقي تلبسيها ولا تقلعيها؟
ليلي: لو هيا اكسسوري يبقي لو لبستها علي طول مع الوقت لونها هيغير ولو اتبلت كذا مره هتبقي مش حلوه ده قصدي
ادهم: لا من الناحيه دي ما تقلقيش..ما تقلعيهاش من رقبتك ابدا مفهوم؟
ليلي: علم وينفذ..لبسهالي بقي
لفت ليلي وعطيته ظهرها ورفعت شعرها وهو لبسها السلسه وقفلها ..لفيت هيا وشها ليه وحطت راسها علي صدره ..مسكت السلسه في رقبتها وبصتلها من قريب
ليلي: ايه ده؟؟؟
ادهم: ايه في ايه؟
ليلي: دي عليها اسمي واسمك؟
ادهم: وده مضايقك؟
ليلي: لا مش مضايقني..بس ممكن حد يشوفه
ادهم: طول ما انتي لابسها هيكون الوش هو اللي باين مش الظهر فمتخليش حد يشوف ظهرها ..وما تقلعيهاش فحد يشوفها وبعدين
محدش هيعرف يقراهم الا لو ركز من قريب لكن من بعيد مش هيبانوا
ليلي: خلاص ماشي هخليها ديما فوق قلبي كده
ادهم: هو انتي مش قلتي جايبالي هديه؟ولا غيرتي رأيك
ليلي: لا طبعا مش غيرت..بس توعدني انك تلبسها ديما
ادهم: البسها؟؟؟؟؟؟وهيا تتلبس؟
ليلي: اه تتلبس..اوعدني
ادهم: طيب قبل ما اوعدك انتي عارفه اني ظابط ومش هينفع البس حاجه كده ولا كده
ليلي بتضحك: انت خايف من ايه بالظبط؟هجيبلك فستان مثلا واقولك البسه؟
ادهم: مجنونه وتعمليها..وبعدين طول ما بوعد بوفي يا ليلي ولو مش هقدر اوفي مش بوعد اصلا
ليلي: طيب اوعدك انا انها مش حاجه مجنونه,,هيا زي هديتك بالظبط..كده اتطمنت
ادهم: سلسله يعني؟؟ماشي يا ليلي اوعدك اني مش هقلعها الا لو غصب عني
ليلي: انا مش حابه الا دي؟
ادهم: طبيعه شغلي ..ما تنسيش...هلبسها علي طول الا لو كنت في مهمه او حاجه تتطلب مني اقلعها بس مش اكتر ..كفايه الوعد ده؟
ليلي: كفايه ماشي
طلعت ليلي السلسله كانت زي التميمه ومكتوب عليها حرف L كبير وجوي الحرف مكتوب فيه et ove ive ong
كانوا مكتوبين تحت بعض وحرف ال L ضاممهم كلهم كعامل مشترك في كل الكلمات يعني مكتوب
LET LOVE LIVE LONGمعناها "دع الحب يعيش طويلا"
وعلي الناحيه التانيه مكتوب اسمها LAILA
ادهم: انتي بجد عايزاني البس دي؟سلسه عليها دع الحب يعيش طويلا والناحيه التانيه اسمك
ليلي: وفيها ايه؟ما انت جايبلي سلسله عليها اسمك؟
ادهم: حبيبه قلبي انتي بنت والبنات عادي يلبسوا سلاسل ..لكن انا راجل وظابط وبقلع هدومي كتير سواء قدام زميلي او في التدريب فهيكون منظري ايه وانا لابس سلسله عليها اسمك؟
ليلي: هقولك زي ما قلتلي ...ما تقلعهاش ومتخليش حد يشوف ظهرها ؟؟؟
ادهم: انتي بتقتليني يا ليلي؟
ليلي: خلاص يا ادهم لو مش عجباك ما تلبسهاش ...سلام
ولسه هتقوم تمشي
ادهم: استني هنا مش موضوع مش عاجباني..
ليلي: موضوع انك كبير وانك ظابط واني عيله خلاص فهمت
ادهم: انا مقلتش انك عيله
ليلي: مش لازم تقولها صريحه يا ادهم
ادهم: خلاص يا ستي ..ليلي انا مش عايزك تزعلي مني ..بجد مش بستحمل زعلك او انك تروحي زعلانه وتقعدي ولو لحظه متضايقه...حقك عليا مكانش المفروض اهتم برأي حد..هلبسها واللي مش عاجبه ما يبصش ولا ايه؟واوعدك مش هقلعها ابدا..الا لو شغل بس ..غير كده هتفضل ديما في رقبتي ..اتفقنا
ليلي: اتفقنا يا حبيبي
رجع ادهم للمعسكر ..كانوا خلاص قربوا يخلصوا مده تدريبهم

ويروحوا القاهره يستلموا شغلهم بجد
احمد لسه عايز يعرف من ادهم هو لسه علي علاقه بليلي ولا لأ

وادهم مش راضي يريحه..واول ما شاف السلسله
احمد: سلسله ؟ويا تري مين صاحبتها؟ومن امتي ادهم بيلبس سلسله وعليها دع الحب يعش طويلا؟؟
ادهم: انا مش عارف يا احمد انت ليه الفتره دي شاغل نفسك بيا قوي كده؟
احمد: يمكن علشان انت بطلت تتكلم معايا او تعتبرني صاحبك من اصله
ادهم: انت طول عمرك صاحب واكتر كمان وانا عمري في لحظه ما فكرت فيك غير كده..بس حتي الاخوات او الاصحاب ساعات بتخبي حاجه عنهم ..يمكن لاني مش مستعد اصارح؟معلش سيبني علي راحتي شويه ..وبعدين انا مش عارف انت ليه كل شويه
مصر اني بطلت احبك؟
احمد: لانك عمرك ما كنت بتخبي عني قبل كده...عمرك ما كنت مش مستعد تتكلم معايا
ادهم: معلش يا احمد...سيبني براحتي
جاء سيف عليهم
سيف: ازيكم...حمدلله علي السلامه يا احمد...
احمد بغيظ: الله يسلمك
سيف: ادهم باشا رحت فين كده بسرعه وجيت..ايه اللي في رقبتك

ده مكتوب ايه؟let love live long
وده من ايه ده؟
ادهم بابتسامه: وانت مالك ده من ايه؟
سيف: انا متخيل رأفت لما يقراها ويقولك ايه ده يا سياده الملازم اللي في رقبتك ده؟
كان بيقلد رأفت بالظبط..فضحكوا جامد
ادهم: هقوله زي ما هقولك بالظبط..
سيف: هتقوله ايه؟
ادهم: هقوله مالكش فيه.....
سيف: وانا منتظر بفارغ الصبر رده عليك هيكون ايه؟لاني مش قادر حتي اتخيل هو ممكن يعمل ايه؟
ضحك ادهم: هيعمل ايه يعني؟؟؟ ميقدرش يعمل حاجه اصلا...وبعدين مش انا اللي اخاف من رأفت اصلا
:::افندم يا سياده الملازم حضرتك بتقول ايه؟؟؟
وده طبعا كان رأفت فوقفوا كلهم انتباه
رأفت: ملازم ادهم حضرتك كنت بتقول ايه؟
ادهم: انا مش بقول اي حاجه انا اصلا ما اتكلمتش..(بص لسيف)
انا كنت بقول حاجه؟
سيف: لا يا افندم محدش فينا اتكلم
رأفت: اه باحسب
احمد: لا يا فندم كانو بيقولو ..سيف كان بيبارك لادهم علي سلسلته الجديده
ادهم وسيف بصوا لاحمد باستغراب ورأفت قرب يشوف السلسله وقري اللي عليها
رأفت: انت شايف ان دي مناسبه انك تلبسها هنا؟
ادهم: اعتقد يا فندم ان دي حريه شخصيه وبعدين مفيش اي قانون يمنعها ولا ايه؟
رأفت: لا يا سياده الملازم مافيش قانون يمنعها....
مشي رأفت وسابهم واول ما مشي
ادهم: انت كان قصدك ايه يا احمد مش فاهم؟
احمد: قصدي:؟؟؟ولا حاجه طبعا بس كنت عايز اشوف رد فعلك
لو رأفت طلب منك تقلعها ...كنت عايز اشوفك وانت بتقوله مالكش فيه مش اكتر..انت زعلت ولا ايه؟
ادهم: لا يا احمد ما زعلتش
سابهم احمد ومشي
سيف: هو احمد ده مش المفروض الانتيم بتاعك؟
ادهم: فعلا هو كده..بس بقاله فتره متغير مش عارف ماله؟
اخر الليل رأفت طلب ادهم وفضل يتكلم معاه
رأفت: افهم من السلسله اللي في رقبتك انك اتصالحت مع حبيبتك؟
ادهم: كل الحكايه ان سمعت نصيحه من واحد قالي طالما بأيدك متسيبش حبيبتك
رأفت: اتمنالك السعاده معاها وان ربنا يكملهالكم علي خير ..بس مش شايف ان السلسله مبالغ فيها شويه
ادهم: واعمل ايه ؟حكم القوي
ضحكوا هما الاتنين
رأفت: ده الوش امال الظهر مكتوب عليه ايه بقي؟
ادهم: الظهر مصيبه كبري
رأفت: لازم اشوفه وريني
مسك ادهم السلسله وطلعها من القميص ووراله الظهر
رأفت: والله وطلعت مجنون ليلي ..انت مجنون تلبس سلسله عليها اسمها؟؟؟طيب بلاش لو حد شافها ..شغلك بعد كده..في مهام
بتتطلب منك تخفي اي ملامح لشخصيتك او تتنكر في شخصيه تانيه ..السلسله دي هتكون اكبر علامه ضدك
ادهم: عارف وعلشان كده عرفتها ان في شغلي ممكن اقلعها
رأفت: كويس طيب..بس برضه مش متخيلك كده ظابط وليه وزنه ولابس سلسله عليها دع الحب يعيش طويلا والناحيه التانيه اسم
حبيبتك..طيب مفكرتش في شكلك قدام الناس اللي هتقبض عليهم
ادهم: ارجوك كفايه لحد كده.....انا عارف قد ايه الموضوع غبي بس ما باليد حيله
عدي كام يوم وفي يوم ادهم بيلبس وخارج يقابل ليلي لانه اتفق
معاها يقابلها بره القريه بتاعتهم
احمد: انت رايح فين؟
ادهم: مشوار كده
احمد: اجي معاك نتمشي شويه مع بعض
ادهم: خليها وقت تاني
احمد: وراك ايه يعني مهم؟
ادهم: مشوار يا احمد في اييه؟
خرج ادهم والمره دي قرر احمد انه لازم يعرف هو رايح فين

ويتأكد اذا كان لسه علي علاقه بليلي ولا لأ؟
اتقابل ادهم وليلي وهيا ركبت وراه الموتسيكل ولبسها الخوذه
ليلي: مش عايزه البسها
ادهم: ده غير انها وسيله حمايه ..بس برضه علشان لو حد شافك
ميعرفكيش البسيها وانتي ساكته
اخدها وراحوا لمكان بعيد وسط جناين مفيهوش حد نهائي غير طبعا احمد اللي مراقبهم من بعيد..وطبعا ادهم وهو مع ليلي بينسي الدنيا وما فيها
ليلي: المكان جميل قوي ..انت عرفته ازاي؟
ادهم: اعرف صاحب المزرعه وقالي في اي وقت احب اريح اعصابي اجي هنا
ليلي: وهو ممكن يجي دلوقتي؟
ادهم: لا ما تقلقيش...وحتي لو جي متخافيش ...عامله ايه في مذاكرتك؟
ليلي: الحمد لله تمام ولما بمسك الكتاب بعمل زي ما انت قلتلي بعتبره الوسيله اللي هتقربنا لبعض
ادهم: طيب كويس
ليلي: ادهم هو لما انت تسافر هنشوف بعض ازاي؟
ادهم: اولا انا لسه فاضلي شهر كمان ..وبعدين انا ممكن اجيلك في اي وقت وهيا فتره وهتيجي انتي عندي القاهره في الكليه والقصر العيني قريب مني
ليلي: ولو ما دخلتش ..
ادهم: ما تكمليش...انتي هتذاكري كويس
ليلي: قصدي لو مدخلتش طب القاهره؟
ادهم: ذاكري بس يا ليلي واعملي اللي عليكي وسيبي الباقي لبعدين..بس في اي مكان هتكوني فيه هعرف اجيلك ما تخافيش
ليلي: وامتي هنعلن علاقتنا
ادهم: حبيبتي انا ممكن اعلنها من دلوقتي بس المشكله ان الكل هيرفض محدش هيكون في صفنا نهائي...فهنستني سنتين او تلاته
بالكتير ونعمل خطوبه وبعدها بسنه كمان نتجوز
ليلي: واتجوز وانا في الكليه؟
ادهم: وايه يعني ؟الظباط بيبقي تلات اربع الوقت مشغولين ..يعني هيكون عندك وقت براحتك لكليتك ومذاكرتك والحمد لله حالتي

الماديه كويسه يعني هيكون عندك اللي هيخدمك ومش هتشيلي هم شغل البيت يعني مش هيكون وراكي غير انا ومذاكرتك..وانا مش عايز اكتر من انك في اخر الليل تكوني في حضني
ليلي: وهتشجعني ادخل جراحه؟؟؟؟مش هتقولي دي هتاخد وقت ولا هتتطلب منك تباتي بره البيت او كلام من ده؟
ادهم: لا ياقلبي هساعدك علي قد ما اقدر ..ولو هتباتي بره هجيلك انا ابات معاكي..المهم بس تحطي رجلك علي اول الطريق...واوعي تنسيني ولا تحبي غيري في كليتك
ليلي: هو انا ممكن اصلا احب غيرك؟؟؟
ادهم سكت ومسك ايديها وبيحاول يحفظ كل تقاطيع ايديها وبيفكر لو هيا حبت غيره فعلا
ادهم: انتي حاليا يا ليلي لسه مراهقه,,وساعات الحاجات اللي بنحبها واحنا مراهقين بتختلف لما نكبر ونوصل للعشرين..في سن العشرين نظرتك للامور بتتغير
ليلي: لو انا حبيت حد تاني هتعمل ايه؟
بصلها في عنيها
ادهم: هعمل ايه يعني؟؟؟؟هتمنالك السعاده مع اللي قلبك يختاره
ليلي: بجد يا ادهم وهيبقي من قلبك؟
ادهم: بجد يا ليلي...اللي بيحب حد بيتمناله السعاده حتي لو مش معاه..كل اللي بيهم ان حبيبه يكون سعيد
ليلي: انا بحبك بس عمري ما هتمنالك السعاده ابدا مع حد غيري ..ده انا اموت لو شوفتك مع حد غيري
ادهم: ما تخافيش انا خلاص عديت العشرين من بدري ومشاعري ثابته وعمرها ما هتتغير ..هفضل احبك,,المشكله في مشاعرك انتي....
ليلي: ادهم هو انت امتي اتمنيت تبقي ظابط مخابرات
ادهم: تقريبا وانا في ابتدائي ..كان في ظابط مخابرات كان زميل ابويا وكان كل شويه يسافر بلد وديما حياته كده غامضه وكان مثلي الاعلي ومن ساعتها اتمنيت ابقي زيه..وعلشان كده خليت ابويا من صغري يدخلني مدارس عسكريه ومعرفش ولا هو ولا امي يغيرولي رأيي
ليلي: يعني انتي من صغرك عرفت عايز تبقي ايه ومغيرتش رأيك ولا لحظه انك تكون ظابط
ادهم: لا يا ليلي مفيش لحظه غيرت رأيي فيها
ليلي: يعني مشاعرك كانت ثابته وعرفت انت عايز ايه من صغرك ..مغيرتكش المراهقه ولا سن العشرين ولا كل الكلام ده ولا رفض
ابوك وامك
ادهم بابتسامه: انتي عايزه توصلي لايه بالظبط؟
ليلي: عايزه اوصل انك كنت اصغر مني بكتييير قوي لما قررت مستقبلك شكله ايه وعرفت انت عايز ايه؟ليه بقي شاكك فيا؟
ادهم: مش شك يا ليلي..خوف,,,,خوف انه يجي يوم الاقيكي مع حد تاني وبتقوليلي اسفه,,,السناريو ده بتخيله كل شويه,,وعمري

ماعرفت هعمل ايه ساعتها او هكمل ازاي
ليلي مسكت وشه باديها الاتنين
ليلي: ادهم بصلي في عنيا...اوعدك ان عمر اللحظه دي ما هتيجي ابدا ..عمري ما حطك في الموقف ده ابدا..وكفايه تتخيله لانك عمرك ما هتعيشه,,,انا بحبك ومشاعري ثابته وعارفه انا عايزه ايه..وانا عايزاك انت وبس
ادهم: مستعده تثبتيلي حبك يا ليلي لو انتي متأكده كده مشاعرك؟؟
ليلي: انت عايز دليلي لحبي
ادهم:انا مش عايز دليل انا متأكد من حبك ليا بس دلوقتي...انا خوفي كله من بكره
ليلي: وانا مستعده يا ادهم لاي شيئ يطمنك
ادهم: مش بقولك مجنونه
ليلي: ايوه مجنونه بحبك انت
ادهم: طيب يالا علشان كده هتتأخري ..علشان توصلي قبل الليل
ليلي: هشوفك امتي؟؟بس بلاش المكان ده انا قلقانه منه
ادهم: ايه رأيك لو حجزت اوضه في الفندق السياحي واتقابلنا فيها وهو مفيهوش غير سياح
ليلي: اوضه؟؟؟
ادهم: ايه خايفه؟؟؟بلاش
ليلي: لا مش خايفه ..خلاص بس هدخل ازاي من بره؟
ادهم: انا هدخلك ما تقلقيش
اخدها وروحها وبعدها روح هو علي المعسكر وطبعا كان احمد في انتظاره
احمد: كنت فين؟؟؟
ادهم: انت عارف انت بقيت عامل زي الزوجه الحشريه اللي جوزها كل شويه يهرب منها
احمد: طيب ما تريحني وقول
ادهم: شيلني من دماغك شويه يا احمد...انا مش ناقص حاليا
احمد: مش ناقص ليه هيا حبيبه القلب مزعلاك ولا ايه؟؟
ادهم بصله ومردش عليه
احمد: ما تقولها يا ادهم ما تقول انك كنت مع ليلي
ادهم: ولما انت عارف اني كنت مع ليلي بتسأل كتير ليه؟؟؟
احمد: انت عارف ان علاقتك دي غلط؟؟وان كل اللي بتعمله ده غلط في غلط؟؟؟انت لازم تقطع علاقتك بيها فورا
ادهم: افندم؟؟؟وانت مين ادالك الحق انك تقرر عني اعمل ايه؟
احمد: انا صاحبك وعايز مصلحتك
ادهم: وانا عارف مصلحتي كويس
احمد: ولو حد عرف بالعلاقه دي؟
ادهم: ساعتها هتصرف
احمد: العلاقه دي مش هيجي من وراها خير يا ادهم انهيها
ادهم: ما تشغلش بالك انت بس
احمد: انا صاحبك يا ادهم
ادهم بصوت عالي: يبقي اتصرف علي الاساس ده وبطل تتدخل في اللي ما يخصكش
احمد: وانت ما تخصينيش
ادهم: علاقاتي ما تخصكش ايوه وياريت ما تشغلش بالك بيا للدرجه دي..ممكن؟
احمد: ممكن
خرج ادهم وراح لصاله الجيم ..كان فيها سيف علي جهاز الجري
ادهم وقف علي جهاز جنبه وشغله..كان بيجري بغل وغيظ لانه كان بيفكر في كلام احمد..لو فعلا حد عرف هيتصرف ازاي؟؟وكان بيفكر برضه في ليلي اللي طلب منها انها تقدمله دليل لحبها وايه هو الدليل اللي عايزه؟؟ ..ازاي يطلب منها كده؟؟؟
سيف: علي فكره لو زودت السرعه كمان الجهاز هيولع
ادهم: ايه بتقول ايه؟
سيف نزل من جهازه ووقف جهاز ادهم
سيف: بقولك اهدي الجهاز معمول للجري مش لتفجير الغيظ...مالك؟؟؟
احمد حس انه زودها شويه مع ادهم وراح وراه علشان يتأسفله وسمعه بيتكلم مع سيف
ادهم: مخنوق..مخنوق من كل حاجه...مش عارف ايه الصح وايه الغلط؟
سيف: ليه ده كله بس؟؟؟
ادهم: مش عارف علاقتي مع ليلي صح ولا غلط؟
سيف: انت بتحبها وهيا بتحبك فين الغلط؟؟؟متهتمش برأي حد
ادهم: ده حتي احمد اقرب الناس ليا مش معترف بالعلاقه دي
سيف: وانت ليه يهمك رأي احمد اصلا؟
ادهم: لانه صاحب عمري
سيف: بس انت قلت انه كان معجب بيها وكان عايز يكلمها ,,مش يمكن بيغير منك وعايز يفرقكم وخلاص
ادهم: لا طبعا مش احمد
سيف: وليه لأ..الغيره بتعمل كتير
ادهم: تفتكر فعلا انه رافض العلاقه لمجرد الغيره؟؟؟ هو فعلا بقي لحوح قوي الفتره دي وبيدخل في كل حاجه
سيف: مش بقولك
طبعا احمد كان سامع الحوار كله
احمد لنفسه: بقي كده يا ادهم طيب انا هوريلك الغيره بجد تعمل ايه؟؟؟
راح احمد علي رأفت وطلب منه اجازه يوم وقاله انه عنده حاله طارئه في البيت ولازم يروح وطلب منه محدش يعرف بالاجازه

علشان محدش فيهم يقلق ,,رأفت وافقله علي الاجازه وقاله انه هيقول لاصحابه انه بعته مأموريه تبع الشغل
وسافر احمد للقاهره وراح علي شركه كبيره
السكرتيريه: افندم؟
احمد: انا عايز اقابل عبد العزيز بيه لو سمحتي؟؟؟
السكرتيره: حضرتك عندك معاد؟
احمد: لا بس قولي لحضرته ملازم احمد زميل ادهم ابن حضرته وعايزه في موضوع يخص ابنه ادهم ضروري وهو هيدخلني
السكرتيره: لحظه من فضلك
احمد: اتفضلي خدي راحتك خالص
اترسمت ابتسامه خبيثه علي وش احمد وهو بيفكر في خطته اللي هيدمر بيها علاقه ليلي وادهم وهيدفع ادهم تمن صداقته لسيف وهيدفع ليلي تمن تفضيلها لادهم عليه..




widad
مديرة الموقع

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 1 من اصل 3 1, 2, 3  الصفحة التالية

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى